التموين: تحرك عمال الدليفري غير خاضع لحظر التجوال.. اعرف السبب

التموين: تحرك عمال الدليفري غير خاضع لحظر التجوال.. اعرف السبب

أكد أيمن حسام، مساعد وزير التموين لشئون التجارة الداخلية، أن كل ما يؤكل من أغذية غير خاضع لقرار مجلس الوزراء بحظر التجوال سواء فى آليات نقل الغذاء أو بيعه وتوزيعه أو تخزينه أو تحرك عمال "الديليفري" بالمطاعم.


 


وأضاف حسام، خلال مداخلة هاتفية لقناة «إكسترا نيوز» أنه يوجد حالة من سوء الفهم لقرارات مجلس الوزراء باعتقاد بعض المواطنين بخصوص من تم استثنائهم من قرار الحظر، مؤكدا أن كل العاملين بالمنظومة الغذائية يتم استثنائهم من قرار الحظر، كما يسمح لعمال «الديلفيري» بالمطاعم التحرك طول اليوم مع الالتزام بغلق المطاعم لعدم استقبال المواطنين بالداخل.


 


وتابع مساعد وزير التموين لشئون التجارة الداخلية، بأن محلات السوبر ماركت بإمكانها فتح أبوابها فى ساعات حظر التجوال وإن المواطن يمكنه فى حالة الضرورة من النزول للشارع بعيدا عن الطرق العامة لشراء بعض احتياجاته من السوبر ماركت، لافتًا إلى أن عمال «الدليفري» مسموح لهم بالتحرك خلال ساعات الحظر لتوصيل الطلبات للمنازل.


 


ومن جانب أخر قال أيمن حسام الدين مساعد وزير التموين لشؤون التجارة الداخلية، أن وزارة التموين تستعد لشهر رمضان قبل بداية الشهر بـ4 أشهر، لتوفير كافة احتياجات المواطنين من السلع الغذائية الضرورية، لافتا إلى أنه لا يوجد أى أزمة بشأن توافر السلع الاستراتيجية خلال الشهر المبارك.


 


وأضاف مساعد وزير التموين لشئون التجارة الداخلية، أن السلع متوافرة بشكل كافٍ لعدة أشهر مقبلة، لافتا إلى أن هذا الاحتياطى متوفر سواء فى المتاجر الخاصة بالدولة كحكومة أو احتياطى السلع فى القطاع الخاص.


 


وبشأن خطط وزارة التموين لمواجهة الازدحام أمام المتاجر خلال شهر رمضان، لفت مساعد وزير التموين لشؤون التجارة الداخلية، إلى أن الوزارة أعطت تكليفات لكافة السلاسل التجارية بتخفيض أعداد المستهلكين فى كل متجر، بحيث أن المتجر الذى يسع 1000 شخص، لا يجب أن يتخطى عدد المتواجدين فيه من المستهلكين عن 100 أو 150 مستهلكا بينما ينتظر الباقون خارج المتجر.