الإسكان: اهتمام كبير من الدولة لتطوير المناطق العشوائية بالصعيد

  • 31

أكد المهندس خالد صديق المدير التنفيذى لصندوق تطوير المناطق العشوائية بوزارة الإسكان أن هناك اهتماما كبيرا من الدولة لتطوير المناطق العشوائية بالصعيد.

وقال صديق إنه تم بالفعل الانتهاء من أعمال تطوير عدد من المناطق سواء بمحافظة سوهاج أو أسيوط وأسوان والوادى الجديد.

وأضاف جاري العمل أيضا على تنفيذ مشروعات أخرى ومنها مشروع مدينة العمال بالمنيا لتوفير السكن الأمن بديل للمناطق غير الآمنة بالمحافظة والمشروع مكون من 10 عقارات توفر 218 وحدة سكنية بنسبة إنجاز 75%، كما تم حصر المناطق العشوائية غير الآمنة بمحافظة البحر الأحمر خاصة المتواجدة في مخرات سيول وأماكن جبلية، وتم تحديد عدد الوحدات السكنية والمنازل اللازم إنشاؤها.

وتابع: عملية التسكين في هذه المساكن تتم على ثلاث مراحل، تبدأ بتسكين المساكن ذات الخطورة الداهمة (جبل العفش) وهي أشد خطورة، ثم يعقبها المرحلة الثانية بتسكين العشوائيات في "زرزارة"، والمرحلة الثالثة تشمل تسكين منطقة جبل مجاهد والمصنفة ضمن المناطق ذات الخطورة الداهمة، ومشروع تطوير المساكن البديلة للعشوائيات يضم مدن: “رأس غارب والغردقة وسفاجا والقصير والشلاتين وحلايب ورأس غارب” بها عقاران يضم 32 وحدة سكنية، و513 بيتا ، بينما تضم الغردقة 30 عقارا تشمل 600 وحدة ، إضافة إلى 250 بيتاً، وتشمل مدينة سفاجا 3 عقارات بها 60 وحدة، إلى جانب 174 بيتاً وتضم مسكان القصير عمارتين بها 40 وحدة، إلى جانب 36 بيتا وفي الشلاتين تضم المساكن البديلة للعشوائيات 1500 بيت، وفي حلايب 500 بيت، ليصبح إجمالي عدد الوحدات السكنية بالمشروع إلى 2973، إلى جانب 3705 بيوت.