مقتل 21 شخصا في انهيارات أرضية بولاية آسام الهندية

  • 36
أرشيفية

أعلن مسئولون في الهند، مقتل 21 شخصا على الأقل، في سلسلة من الانهيارات الأرضية الناتجة عن هطول الأمطار بصورة مستمرة في ولاية آسام بشمال شرق البلاد اليوم الثلاثاء.

وأصيب العديد من القرويين في الانهيارات الأرضية التي وقعت في أجزاء من منطقة باراك فالي.

وقال مسؤولون في غرفة السيطرة على الكوارث في جواهاتي عاصمة الإقليم، إن فرق الإنقاذ انتقلت على الفور إلى المناطق المتضررة.

وهناك 7 أشخاص من بين القتلى في منطقة كاتشار، و6 في منطقة كاريمجانج. وقال مسؤول في الإقليم يدعى روبجوي مايبانبسا، إن هناك 8 أشخاص آخرين لقوا حتفهم في منطقة هايلاكاندي.

وأوضح مايبانبسا عبر الهاتف أن "المنطقة شهدت منذ الأسبوع الماضي هطول أمطار غزيرة قبل موسمها، مما أدى إلى إضعاف الأرض وزحزحة الصخور على التلال، مما تسبب في تعرض منازل القرى المصنوعة من القش لانهيارات أرضية. وتستمر حاليا أعمال الإنقاذ"، مشيرا إلى إصابة 7 قرويين أيضا.

وقد شهدت ولاية آسام بالفعل وقوع فيضانات تضرر منها ما يقرب من 200 ألف شخص. وأفادت تقارير محلية بمقتل 6 أشخاص، بالإضافة إلى غمر المياه لأكثر من 340 قرية.

يذكر أن ولاية أسام تعتبر من بين الولايات الأكثر تضررا من الأمطار الموسمية في الهند. ومن المتوقع أن تصل الرياح الموسمية إلى المنطقة بحلول 10 يونيو، بحسب مكتب توقعات الأرصاد.