الصحة تضيف 4 أعضاء جدد للجنة العلمية لمواجهة كورونا

الصحة تضيف 4 أعضاء جدد للجنة العلمية لمواجهة كورونا

قررت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، إضافة 4 شخصيات طبية إلى عضوية اللجنة العلمية لمواجهة فيروس كورونا المستجد.


وبحسب القرار فقد تم ضم: الدكتور محمد عبدالحكيم أستاذ الأمراض الصدرية بجامعة القاهرة، والدكتور أحمد شوقي أستاذ الأمراض الصدرية بجامعة طنطا، والدكتور خالد عبدالمجيد أستاذ طب الحالات الحرجة بجامعة القاهرة، والدكتور إيهاب عطية مدير الإدارة العامة لمكافحة العدوى بوزارة الصحة.


وكانت وزارة الصحة والسكان، أعلنت أمس الأحد، عن خروج 400 متعافٍ من فيروس كورونا من المستشفيات، بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافيين من الفيروس إلى 17539 حالة حتى اليوم.


وأوضح الدكتور خالد مجاهد مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم تسجيل 1265 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 81 حالة جديدة.


وقال مجاهد إنه، طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في ٢٧ مايو ٢٠٢٠، فإن زوال الأعراض المرضية لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.


وذكر مجاهد أن، إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم الأحد، هو 65188 حالة من ضمنهم 17539 حالة تم شفاؤها، و2789 حالة وفاة.