الهجرة: مصر نجحت فى إعادة نحو 77 ألف مصرى بالخارج حول العالم

  • 18

أجرت السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، حوارًا مفتوحًا عبر تقنية الفيديوكونفرانس مع عدد من المصريين بالولايات المتحدة الأمريكية، خلال مشاركتها بالحدث الذي نظمته المؤسسة المصرية الأمريكية التي تم تأسيسها عام 1984 بهدف خدمة المصريين المتواجدين بالولايات المتحدة الأمريكية، والحفاظ على التقاليد الثقافية المصرية من خلال الحفاظ على التواصل الدائم فيما بينهم.

 

وشارك فى الحوار السفير أحمد شاهين القنصل العام المصرى بلوس آنجلوس، والعالم المصرى الدكتور فاروق الباز، والدكتور هشام العسكرى، أستاذ الاستشعار عن بعد، والفنان هانى سلامة، وسيدة الأعمال المصرية الأمريكية ليلى بنس، والدكتور يحيى مرتجى، والدكتور ألفريد شنودة عضو المؤسسة المصرية الأمريكية، والدكتورة إسراء نوار.

 

استهلت السفيرة نبيلة مكرم الحوار بالتأكيد على أن قرار عودة الوزارة جاء تلبية لنداءات المصريين بالخارج بهدف تكوين رأي عام وطني يساند القضايا الوطنية والقومية والاستفادة من خبرات المصريين بالخارج فى شتى مجالات التنمية، ولتدعيم الروابط السياسية والاجتماعية والاقتصادية بينهم وبين الوطن وبين بعضهم البعض، ولوضع سياسة شاملة لهجرة المصريين إلى الخارج في ضوء أهداف التنمية المستدامة.

 

كما استعرضت وزيرة الهجرة جهود الوزارة تجاه أبنائها في الخارج خلال أزمة تفشي وباء كورونا، حيث أوضحت أنها وجهت بتشكيل غرفة عمليات على مدار الساعة لاستقبال رسائل المواطنين وطلباتهم؛ لتسهيل عملية التواصل مع المصريين العالقين بالخارج، مؤكدة أن الدولة المصرية لم تغلق أبوابها أمام أبنائها، فقد وجه رئيس مجلس الوزراء بتشكيل لجنة وطنية بعضوية وزارات الصحة والطيران والتضامن والتعليم العالى والهجرة والخارجية تحت مظلة رئاسة مجلس الوزراء، للتباحث حول أفضل السبل لإعادة المصريين فى الخارج، مشيرة إلى أن كافة الطلبات التى رصدتها غرفة عمليات الوزارة تم استعراضها أمام اللجنة التى قررت فى بداية الأزمة تسيير طائرات لإعادة العالقين فى الخارج، والتى أوضحت أيضًا أن العالق هو المواطن الذى سافر للخارج بغرض الزيارة أو تلاقي العلاج أو لحضور مؤتمر ثقافي أوعلمى، إلا أنه بعد ذلك تمت إضافة من انتهت إقامتهم ومخالفى الإقامة والحالات الإنسانية، مراعاة للظروف النفسية الصعبة للمصريين الموجودين داخل مناطق العزل.


 

وأشارت الوزيرة، خلال حوارها مع المصريين المقيمين فى الولايات المتحدة، إلى أن مصر نجحت فى إعادة نحو 77 ألف مصري من الخارج من مختلف دول العالم، ولم تتوقف جهود الوزارة عند ذلك فقط بل قامت بطرح استمارة "نورت بلدك" عبر الموقع الرسمى للوزارة على الانترنت، بهدف دمج العمالة المصرية العائدين من الخليج خاصة الفئة المتضررة من إنهاء عقودهم بسبب جائحة كورونا.

 

كما أكدت السفيرة نبيلة مكرم أن الدولة المصرية لا تترك أبنائها فى الخارج، بل تحرص على التدخل فى أى مشكلة قد تواجه أي مصري في الخارج، مشيرة إلى أن السلطات المصرية نجحت فى إرجاع 23 مصرياً احتجزتهم ميليشيا فى مدينة ترهونة الليبية، حيث وصلوا إلى معبر السلوم الحدودى على الحدود المصرية الليبية، كما نجحت في إعادة 32 صيادًا مصريًا على متن طائرة مصرية خاصة كان تم احتجازهم فى اليمن من قبل الميليشيا الحوثية منذ نحو شهرين، حيث حرصت على استقبالهم فى المطار لتؤكد لهم أن الدولة تقف ورائها أبنائها فى الخارج.