سعفان: جاهزون للانتقال إلى العاصمة الإدارية وفقا للمنظومة الإلكترونية

  • 20

قال محمد سعفان وزير القوى العاملة، إن الدولة المصرية تولي اهتماما كبيرا الآن نحو التحول الرقمي، حيث إن تطبيق هذا التحول أصبح ضرورة ملحة حاليًا أكثر من أى وقت مضى، خاصة فى ظل ما يشهده العالم الآن من تطور متسارع فى استخدام وسائل التكنولوجيا والمعلومات، وشدد الرئيس السيسى فى لقاءات عدة بالحكومة على الإسراع فى خطوات هذا الملف، وتكثيف العمل فى خطة التحول الرقمى.


وأضاف أنه في هذا الإطار تسعى وزارة القوى العاملة للتحول الرقمي لإنجاز كافة الأعمال والحصول عليها بسرعة ويسر، لتقديم خدمة أفضل للمواطن، وتنفيذ خطة التنمية المستدامة 2030.


وأكد الوزير، أن إدارات الوزارة ستكون جاهزة للانتقال إلى العاصمة الإدارية الجديدة وفقا للمنظومة الالكترونية التي سيتم استخدامها بكفاءة تواكب النظم الإلكترونية المنفذة للعاصمة الإدارية، حيث يجرى حاليا الانتهاء من عمليات ميكنة العمل داخل ديوان عام الوزارة بالتعاون مع وزارة الإنتاج الحربى، والانتهاء من إعداد برامج التشغيل الإلكترونى الذى يشمل مجالات التشغيل الداخلى والخارجى وتشغيل العمالة غير المنتظمة، بحيث يتم إدراج بيانات راغبى العمل وفرص العمل والمنشآت طالبة العمل وإتمام عملية الاختيار والترشيح الكترونيا دون تدخل بشري.


كما يتم استكمال التفتيش بالنظام الإلكترونى لتطوير منظومة تفتيش العمل والسلامة والصحة المهنية والتحول من الاعتماد على النظام الورقي للنظام الإلكترونى، وتعزيز الدور الإرشادي والتوعوي لمفتشي العمل والسلامة، لتحقيق مستويات أعلى من التوافق مع معايير العمل الوطنية والدولية، وذلك بالتعاون مع منظمة العمل الدولية التى اعتبرت مشروع "التنافسية" الذى طبقته الحكومة المصرية هو الأفضل من ضمن 23 مشروعا تقوم المنظمة بتنفيذها فى بلدان العالم.