أطباء دفعة مارس ٢٠٢٠ يطالبون رئيس الوزراء بحل أزمة التكليف

  • 55

أصدر أطباء دفعة مارس ٢٠٢٠ بياناً لمطالبة المهندس مصطفى مدبولي بحل أزمة التكليف مع وزارة الصحة.


وتضمن البيان :" نطالب رئيس الوزراء الذي نلمس فيه حبًا لتراب هذا البلد وخوفًا علي مصلحته كما نري فيه مثالًا لكل مخلص يعمل للصالح العام ويضع الحكمة أساسًا لكل قرار وحلًا لكل أزمة .


 


تزامنًا مع غلق باب التظلمات وامتناع أكثر من ٦٥ % من دفعة تكليف مارس عن التسجيل لأسباب تخص نظم التكليف المستحدثة اصدرت وزارة الصحة نتيجة تكليف تشمل الأطباء الممتنعين دون تسجيل رغبات ثم أرفقت نتيجة التكليف بقوانين تخص التكليف .



وقال البيان: وزيرة الصحة الدكتورة هالة زايد تواصل ما قد بدأته من شهور من تعنت غير مبرر وتقطع كل السبل أمام أية حلول قد تطرح للتفاوض دون الوضع في الإعتبار الصالح العام ومستقبل أطبائها الشباب.


وطالبوا باجتماع عاجل لشرح الموقف وإتاحة الفرصة لنا و لوجهة النظر الأخري أن تطرح كي للخروج بهذه الأزمة إلي حلول عاجلة


جدير بالذكر أن أطباء التكليف دفعة مارس 2020، الممتنعين عن التسجيل في النظام الجديد، أعربوا عن استيائهم من "إجبار" وزيرة الصحة هالة زايد لنحو 7 آلاف طبيب على نظام جديد اعتبروا أنه "يضر بالمنظومة الصحية وتوزيع الأطباء عشوائيا على المستشفيات".


 

وأكدوا أن أطباء تكليف مارس 2020 وعددهم حوالي 7 آلاف طبيب، يصرخون قرابة الشهرين ويطرقون جميع الأبواب لحل الأزمة، وبعضهم متطوع في مستشفيات العزل والبعض الآخر تقدم بالتطوع على موقع وزارة الصحة، وتفاجأ الجميع بقرارات من وزيرة الصحة تفيد بتكليف إجباري عشوائي للأطباء وأغلبهم خارج محافظاتهم.