تعرف على «الطاعون الدبلى» الذى حذرت الصين من انتشاره

  • 223

أعلنت الصين، في الساعات الأولى من صباح اليوم الإثنين، مستوى الخطر الثالث لتفشي مرض الطاعون الدبلي أو الدملي في منطقة منغوليا الداخلية شمالي البلاد، حسبما أفادت وكالة أنباء "شينخوا".


ويعد مرض الطاعون الدبلي واحدًا من الأمراض الحيوانية المنتشرة بين القوارض الصغيرة "الفئران والجرذان" والبراغيث وتنتقل إلى الإنسان، وفيما يلي بعض المعلومات الهامة عن المرض وأعراضه وطرق الوقاية منه.


ما هو مرض "الطاعون"؟


يرجع تاريخ مرض "الطاعون" إلى الأزمنة القديمة، حيث أودى بحياة الملايين من البشر في آسيا وأفريقيا وأوروبا، كما دمر العديد من الحضارات عبر التاريخ، وأطلق عليه اسم "الموت الأسود"، نظرًا لظهور بقع من الدم سوداء اللون تحت جلد المصاب، ويمكن أن يصاب الإنسان والحيوان بهذا المرض عن طريق الفئران والجرذان وعضات البرغوث.


أنواع "الطاعون"


هناك ثلاثة أنواع من هذا المرض


1ـ الطاعون الدبلي



ويسبب التهابًا باللوزتين والغدد اللمفية والطحال، وتظهر أعراضه على شكل الحمى والصداع والرعشة وآلام في العقد اللمفاوية.


2ـ الطاعون الدموي


تتكاثر فيه الجراثيم بالدم وتسبب حمى ورعشة ونزف تحت الجلد أو في أماكن أخرى من جسم المصاب.


3ـ الطاعون الرئوي


وفيه تدخل الجراثيم إلى الرئتين وتسبب الإصابة بالالتهاب الرئوي، ويمكن أن تنتقل العدوى إلى الآخرين من الشخص المصاب بهذا النوع، أي يمكن ان يكون هذا النوع وسيلة للإرهاب البيولوجي.


أعراض "الطاعون الدبلي"


تشمل الأعراض ظهور حمى مفاجئة في البداية، ورعشة، وآلام في الرأس والجسم، وضعف وقيء وغثيان، وأيضا التهاب الغدد الليمفاوية المؤلمة، وتظهر الأعراض بشكل سريع بعد العدوى (أحيانًا خلال أقل من 24 ساعة).


طرق الوقاية


للوقاية من انتشار الطاعون، خاصة "الدبلي"، تجنب المخالطة عن كثب (أقل من 2 متر) مع شخص مصاب بالسعال، وقلل من الوقت الذي تقضيه في المناطق المزدحمة، كما يجب الامتناع عن ملامسة الحيوانات النافقة، ويوصي باستخدام طارد الحشرات أثناء تواجدك في المناطق التي يتوطنها الطاعون.