لجنة «أزمة كورونا»: انتهاء الذروة مرتبط بثبات الإصابات أسبوعين

  • 50

علقت الدكتورة جيهان العسال، نائب رئيس اللجنة العلمية لمكافحة فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، بوزارة الصحة، على التراجع في أعداد المصابين بفيروس كورونا، حيث سجلت الأعداد انخفاضًا ليصل أمس الإثنين، إلى أقل من 1000 مصاب لأول مرة منذ 40 يومًا، قائلة إنه أمر مبشر، مشيرة إلى أن انتهاء ذروة الإصابة بالكورونا مرتبط باستمرار انخفاض المصابين وثباتها لمدة أسبوعين على الأقل دون تحقيق ارتفاع جديد.


وأكدت ضرورة استمرار المواطنين فى تطبيق الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا والمتمثلة فى ارتداء الكمامة والتباعد الاجتماعى وغسل الأيدى بشكل مستمر، حتى لا تحدث انتكاسة بشكل يؤدى إلى زيادة الإصابات مرة أخرى.


ونفت نائب رئيس اللجنة العلمية لمكافحة فيروس كورونا، أن يكون انخفاض الإصابات نتيجة لانخفاض أعداد المسحات اليومية التى تجريها وزارة الصحة أو لتطبيق الوزارة للعزل المنزلى، لافتة إلى أن العزل المنزلى طبقته الوزارة منذ شهر ونصف وليس مستجد وكانت نفس الأعداد لم تتغير، وفى المقابل يتم إجراء مسحات للحالات التى تتردد على المستشفيات للحصول على العلاج.


وأكدت توافر كل الأدوية المستخدمة فى علاج المصابين بفيروس كورونا فى المستشفيات، لافتة إلى أن هناك متابعة مشددة على كل مستشفيات الفرز والعزل والصدر والحميات للتأكد من تطبيق بروتوكولات علاج فيروس كورونا وتوافر المستلزمات الطبية والوقائية والأدوية المطلوبة.


وكانت وزارة الصحة والسكان، قد أعلنت أمس عن تسجيل 969 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 79 حالة جديدة.


وأعلنت عن خروج 512 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 21238 حالة حتى اليوم.


وقالت إنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في 27 مايو 2020، فإن زوال الأعراض المرضية لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا، لافتة إلى أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم الإثنين، هو 76222 حالة من ضمنها 21238 حالة تم شفاؤها، و3422 حالة وفاة.


وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كل الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قامت الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105"، بالإضافة إلى تطبيق "صحة مصر".