السعودية تلبي بعض طلبات شراء النفط قبل اجتماع أوبك بلس

  • 30
أرشيفية

قالت مصادر مطلعة، إن السعودية ستلبي طلبات عدد من الشركات في آسيا وأوروبا لشراء النفط السعودي قبل ايام من اجتماع مقرر لدول تجمع اوبك بلس لمناقشة إمكانية تقليص الخفض التاريخي لإنتاج النفط.

ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن مصادر في مصاف لتكرير النفط في آسيا القول إن شركة أرامكو السعودية ابلغت تسعة عملاء على الأقل في آسيا باعتزامها توريد كل كميات النفط الخام التي طلبوها ليتم شحنها خلال الشهر المقبل.

جاء الإخطار السعودي للشركات المشترية للخام قبل أيام من الاجتماع المقرر عقده لدول تجمع أوبك بلس عبر الفيديو كونفرانس يوم 15 يوليو الحالي لمراجعة قرار خفض الإنتاج بنحو 7ر9 مليون برميل يوميا، في ضوء تحسن أسعار النفط حاليا.

في الوقت نفسه قالت المصادر إن أرامكو خفضت الكميات المقرر تسليمها إلى 5 شركات أخرى في آسيا خلال الشهر المقبل، مشيرة إلى أن الخفض تركز على الخام الثقيل الذي يزيد استهلاكه في السعودية في محطات توليد الكهرباء خلال فصل الصيف مع زيادة الطلب على الكهرباء لتشغيل أجهزة تكييف الهواء.

في الوقت نفسه تعتزم ارامكو خفض إمداداتها لكل عملائها في الولايات المتحدة خلال الشهر المقبل، حيث قال مصدر إن العملاء الأمريكيين طلبوا بالفعل خفض الكميات الموردة إليهم عن الكميات المقررة في العقود خلال الشهر المقبل، كما حدث في عقود الشهر الحالي، مع استمرار الطلب الضعيف على الطاقة في الولايات المتحدة نتيجة تدعيات جائحة فيروس كورونا المستجد.