رسائل مستشار الرئيس للصحة عن تطعيم ولقاح كورونا واحتياطات عودة المدارس

  • 67

أكد الدكتور محمد عوض تاج الدين مستشار رئيس الجمهورية لشؤون الصحة والوقاية إنه لا تقوم أي دولة في العالم بإعطاء تطعيم أو لقاح الإنفلونزا الموسمية لكل فئات الشعب وقال: "مفيش تطعيم في البلد كاملة في أي دولة من الدول، مش في مصر بس ونفس الأمر سيكون في مصل فيروس كورونا، لا يمكن أن يأخذه كل الشعب".



وأضاف الدكتور عوض تاج أن الاستراتيجيات الوقائية بمختلف الجمعيات الطبية العالمية بما فيها الجمعية المصرية توصي بإعطاء هذا التطعيم لفئات معينة من الشعب.


وأشار مستشار رئيس الجمهورية لشؤون الصحة والوقاية، إلى أن هناك عدة لقاحات خاصة بفيروس كورونا المستجد "كوفيد19"، وصلت للمرحلة الثالثة من التجارب الإكلينيكية والسريرية، وفي هذه المرحلة يتم تجريب اللقاح على عدة آلاف من المتطوعين، للتأكد من تأثيرة الإيجابي، وعدم وجود مضاعفات خطيرة له، قد تؤثر على حياة الإنسان


وقال مستشار رئيس الجمهورية لشؤون الصحة والوقاية، إنه عندما تنتهي المرحلة الثالثة من أي لقاح خاص بفيروس كورونا المستجد "كوفيد19"، يتم إدخاله في المصانع، لكي تقوم بإنتاجه، ويتم توفير وتجهيز ملايين التطعيمات من هذا اللقاح.


وأضاف تاج الدين"أن الكمية التي ستخرج من أي لقاح، لن تكون كافية في العالم قبل يونيو 2021، وهناك احتمالات أن لا تكون كافية حتى الشتاء ما بعد القادم، مؤكدًا أن هناك 9 لقاحات وصلت لمراحلها الثالثة.


وتابع مستشار الرئيس أن بعض هذه اللقاحات ينتج في أوروبا، وفيه تطعيم في روسيا، وتطعيمات في الولايات المتحدة والهند والصين، بمعنى لو كل نوع من هذه التطعيمات قاموا بإنتاج منها كميات كافية ممكن يغطوا نسبة مش بطالة من البشر".


وأشار مستشار رئيس الجمهورية لشؤون الصحة والوقاية، إلى أن هناك مؤسسات عالمية تتولى توفير هذه اللقاحات، وليس شركات فقط، وهناك تحالف بين ثلاثة شركات عالمية من أجل سرعة الوصول إلى لقاح لـ "كوفيد 19".