«التنمية المحلية» تكثف التوعية بمخاطر الإدمان

  • 36

أكد محمود شعرواي وزير التنمية المحلية، اهتمام الوزارة بتكثيف التوعية الخاصة بمخاطر المخدرات خاصة في المناطق العشوائية والاستفادة من مبادرات الشباب في هذه المناطق وتحويلها إلى مناطق خالية من الإدمان مع مشاركتهم فى جهود التوعية بخطورة القضية.


وقال شعراوي - في بيان اليوم الأحد -" إنه سيتم التنسيق بين الوزارة صندوق مكافحة وعلاج الإدمان التابع لوزارة التضامن الاجتماعي لدعم التعاون والتوسع فى تنفيذ برامج الحماية من الإدمان في جميع المحافظات وتنفيذ العديد من الأنشطة التى تتماشى مع المراحل العمرية المختلفة خاصة الشباب من أجل التوعية بأخطار المخدرات، في ضوء توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي بأهمية تضافر جهود كافة الوزارات للقضاء على ظاهرة تعاطى المخدرات واستكمال بناء الإنسان المصرى والحفاظ على طاقاته الذهنية لتكون عنصر بناء وليس عنصر هدم".


ووجه بعقد اجتماع تنسيقى موسع بحضور قيادات الوزارة ومسؤولى صندوق مكافحة وعلاج الإدمان لمناقشة مقترحات توسيع نطاق التعاون بينهما واستعراض مختلف الأنشطة التى سيتم تنفيذها فى جميع المحافظات في إطار اهتمام الوزارة بتعزيز وحماية حقوق الإنسان والاهتمام بالحماية الاجتماعية للمواطنين على مستوى جميع المحافظات.


وأوضح أنه سيتم تعميم تجربة محافظة القاهرة في تنفيذ البرامج التوعوية بكافة أحياء المحافظة حول أضرار تعاطي المخدرات والوقاية من الإدمان وذلك في باقي محافظات الجمهورية مع تنفيذ حملات توعوية حول الاكتشاف المبكر لمتعاطي المخدرات في المدن والمراكز والقرى وكيفية التعامل مع الحالات التي يتم اكتشافها والتدريب على اكتساب المهارات الحياتية للوقاية من تعاطي المخدرات.


وأشار إلى مشاركة الوزارة مع أجهزة الدولة فى تنفيذ الخطة القومية لمكافحة الإدمان وتكثيف الحملات التوعوية فى المحافظات والمراكز والمدن والقرى بمخاطره وكيفية التعافى وطرق الوقاية والتعريف بمراكز التعافى فى نطاق كل محافظة.