سعفان: بدء منظومة متكاملة للعمالة غير المنتظمة بالمشروعات الكبرى

  • 22

واصل محمد سعفان وزير القوى العاملة، زياراته الميدانية لمدينة العلمين الجديدة في إطار توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، لرعاية العمالة غير المنتظمة صحيًا واجتماعيا وتأمينيا، وإطمئن على العاملين بمواقع العمل والإنتاج بالمشروعات الكبرى، حيث كان في استقباله المهندس أسامة عبد الغني رئيس جهاز مدينة العلمين الجديدة والتنفيذيين والفنيين.


وقال سعفان، إنه بناءً على توجيهات القيادة السياسية للحكومة وكافة الجهات التنفيذية بالاهتمام بالعمالة غير المنتظمة، والانتقال إلى مواقع المشروعات المختلفة في كافة المحافظات للبدء في وضع خطة كاملة لرعاية هذه الفئة على الطبيعة من خلال المشروعات الكبرى، لافتا إلى أننا بدأنا بمدينة العلمين منذ ما يقرب من 21 يوما لرعاية هذه الفئة من قبل فريق عمل من وزارتي القوى العاملة والداخلية "قطاع الأحوال المدنية"، وجهاز المدينة، حيث تم إجراء اختبارات قياس مستوى المهارة للعمالة غير المنتظمة بالمشروعات الكبرى للمدينة من قبل مهندسي المواقع، ووصل عدد ما تم حصره خلال هذه المدة البسيطة إلى 22 ألفًا و339 عاملا غير منتظم، ومن المنتظر أن يزيد العدد في الأسبوع الرابع على الـ30 ألف عامل، مؤكدا أنه في أوائل العام المقبل سيكون هناك منظومة متكاملة لرعاية هذه الفئة.


واستهل الوزير كلمته بتقديم أسمى آيات الشكر والتقدير للقائمين على المشروع من ديوان عام الوزارة والمديريات، ورئاسة جهاز العلمين الجديدة، ومسئولى وزارة الداخلية، والشركات القائمة على المشروعات على الجهد المبذول فى إنجاح عملية حصر العمالة غير المنتظمة العاملة فى مشروعات المدينة.


وأكد الوزير كفاءة العامل المصري ومهاراته التى لطالما كانت هي الأساس فى نجاح أى مشروع، وذلك إذا ما توافرت له الإمكانيات اللازمة، مشيرًا إلى أن ما يتم حاليًا من تسجيل ورعاية لتلك الفئة ماهو إلا جزء بسيط يقدم لهؤلاء العمال جزاء لما يقدموه من جهد وعرق من أجل بناء وطنهم ورفعته.


ولفت إلى أن مدينة العلمين الجديدة نموذجًا رائعًا للمدن الذكية والجيل الرابع التى وجهت القيادة السياسية متمثلة في الرئيس عبد الفتاح السيسي ببنائها فى أرجاء الجمهورية لخدمة أبناء الوطن ليحيوا حياة كريمة تليق بالمواطن المصري وتحقق طموحاته وأحلامه، وسيتحدث عنها العالم أجمع والتى تمت بسواعد مصرية أصيلة.