السيسي: لا أقصد الإساءة لما حدث في 2011.. لكن عدم الاستقرار معناه ضياع الدولة

  • 45

عقب الرئيس عبدالفتاح السيسي، على توقف العمل في عدد من المشروعات التي كانت تنفذها الدولة في 2011، قائلا: "لا أقصد الإساءة لما حدث في 2011، ولكن معناه أن أي فعل الناس هتعمله له تكلفة كبيرة جدا".


وأشار "السيسي"، خلال كلمته في افتتاح جامعة الملك سلمان، اليوم السبت، إلى أن عدم الاستقرار معناه ضياع الدولة، مضيفا: "لما بقولكم حافظوا على البلاد هدفي أن الناس متعرفش أن نتائج عدم الاستقرار مدمر للبلد وقطاعاتها المختلفة"، منوها بأن هناك شركات تعطلت، والاقتصاد تأثر، وتم تصدير الإرهاب.


وأضاف أن نتائج عدم الاستقرار مدمر للدولة ومستقبلها، لافتا إلى أنه قد تم تدمير نحو 75 كنيسة خلال هذه الفترة والدولة قامت بترميمهم مرة أخرى، متابعا: "لو حصل حاجة تانية هيتكرر نفس الكلام.. الاستقرار سيساعدنا على تجاوز أي تحدي".