بالإنفوجراف... مصر تتصدر الأسواق الناشئة في احتواء التضخم

  • 23

يظل احتواء التضخم هدفًا استراتيجيًا ضمن السياسات الاقتصادية للدولة، إذ تطمح السياسة النقدية إلى خفض معدلاته والحفـاظ على معـدلات النمـو الاقتصـادي عنـد المسـتويات المطلوبة، بما يسـهم في توفير بيئـة اقتصاديـة تتميـز بمعـدلات نمـو اقتصادي مرتفعة مع السيطرة على معدلات التضخم، ويكـون لهـا مردود إيجـابي في جذب الاستثمارات وتعزيزهـا على الصعيديـن المحلي والأجنبي على حد سـواء، فضلًا عن الارتقاء بمستويات معيشة المواطنين.

وفي هذا الصدد، نشر المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، تقريرًا تضمن إنفوجرافات تسلط الضوء على تصدر مصر للأسواق الناشئة في احتواء التضخم.


وجاء في التقرير أن صندوق النقد الدولي أكد أن مصر تحقق أكبر تراجع سنوي في معدل التضخم في الأسواق الناشئة عام 2020 مقارنة بعام 2019، بانخفاض بلغ نحو 8.2 نقطة مئوية، حيث سجلت تضخم بمعدل 5.7% عام 20192020 مقارنة بـ 13.9% عام 20182019.


واستعرض التقرير توقعات المؤسسات الدولية لمعدل التضخم في مصر خلال عام 2020، حيث توقعت الإيكونوميست أن يصل إلى 4.7%، بينما توقعت وكالة فيتش أن يسجل 4.9%، بينما توقعت وكالة بلومبرج أن يصل التضخم إلى 5.9%، في حين توقعت كابيتال إيكونوميكس أن يسجل التضخم 4.8%، وذلك مقارنة بـ 9.2% لعام 2019.


هذا وقد أشار التقرير إلى استمرار الحفاظ على معدل التضخم ضمن النطاق المستهدف من البنك المركزي المصري 9% (± 3%)، مستعرضًا تطور معدلاته خلال عام 2020، حيث سجل 4.5% في أكتوبر، مقارنة بـ 3.7% في سبتمبر، و3.4% في أغسطس، و4.2% في يوليو، و5.6% في يونيو، و4.7% في مايو، و5.9% في أبريل، و5.1% في مارس، و5.3% في فبراير، و7.2% في يناير.