قرار جديدر من القضاء الفرنسي ضد رجال الشرطة المعتدين على رجل أسود

  • 78

وجه القضاء الفرنسي، اليوم الإثنين، قرار بإتهام 4من ضباط الشرطة في قضائية الاعتداء على رجل ذو أصول إفريقية في فرنسا. 


واتصلت الرئاسة الفرنسية بمنتج موسيقي أسود البشرة، تعرض لاعتداء وحشي من قبل الشرطة، في واقعة أثارت غضبا واسعا في فرنسا على المستوى الشعبي والحكومي.


وذكرت صحيفة "لوفيجارو" الفرنسية، أنه في علامة على إظهار الدعم، اتصلت قصر الإليزيه مباشرة بالمنتج الموسيقي ميشال زيكلر، للاستماع إليه وإظهار دعم الرئيس إيمانويل ماكرون له.


وفي وقت سابق، قال مقربون من الرئيس الفرنسي إنه كان مصدوما بعد مشاهدة لقطات الاعتداء على الرجل ذو الأصول الإفريقية، واعتبر ماكرون أن تلك المشاهد "مخجلة" بالنسبة لدولة مثل فرنسا.


من جانبه، طالب المدعي العام في باريس بتوجيه لائحة اتهام ضد 4 ضباط شرطة، متورطين في واقعة الاعتداء بالضرب على زيكلر، حيث أمرت النيابة بوضع 3 منهم رهن الاحتجاز.


وتعود واقعة الاعتداء على منتج موسيقي إفريقي إلى 21 نوفمبر الجاري، حيث تم تصوير 4 من رجال شرطة باريس أثناء اقتحام مكتب موجود به الرجل الأسود، ثم انهالوا عليه بالضرب في محاولة لاعتقاله، بسبب عدم ارتدائه الكمامة وللاشتباه في حايزته المخدرات.


وأثارت الواقعة سخط الفرنسيين، في ظل تكرار حوادث تتعلق بعنف الشرطة، ما أدى لزيادة حدة التظاهرات المطالبة بوقف قمع رجال الأمن، مع دعوات لإلغاء قانون "الأمن الشامل" الذي ينظر له على أنه محاولة لتقييد حرية الإعلام في البلاد.