اتحاد عمال مصر: عمالة شركة الحديد والصلب كنز وثروة فنية

  • 61

قال جبالي محمد جبالي المراغي، رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال مصر، إن الاتحاد العام اجتمع اليوم، وكان المهندس خالد الفقي، وتم طرح موضوع تصفية الحديد والصلب، وكان هناك رؤية لرئيس الشركة والقيادات للخروج من هذا المأزق وتطوير مصنع الحديد والصلب وإعادة تشغيله وعدم تصفيته، والجمعية العمومية لم تنظر لهذه الرؤية أو تعتد بها.


وأضاف "المراغي"، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج "بالورقة والقلم" تقديم الإعلامي نشأت الديهي المذاع عبر فضائية "TEN"، اليوم الثلاثاء، أن شركة الحديد والصلب منذ انشاءها في عهد الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، خادمة وداعمة للدولة، وتنتج الحديد والصلب، وخدمت مصر عام 1967 وفي 1973 وفي حرب الاستنزاف وحتى الآن، وهي تعتبر الداعمة للبلد وبها 4 أفران، بها فرن يعمل بربع طاقته، وفرن رقم 3 الوزير أشرف شرقاوي أنفق أكثر من 300 مليون جنيه لتطويره من قبل ولم يتم تطويره.


وتابع، أن هناك 6704 عامل يعملوا بمصنع الحديد والصلب، معقبًا: "مصيرهم إيه وهيروحوا فين، هذه العمالة 95% منهم فنيين وهم بمثابة كنز وثروة فنية وعمالة ايديها تتلف في حرير"، لافتًا إلى أنه تم منع تدوير أفران المصنع ويتم تشغيل فرن واحد فقط، مع منع الكوك والفحم عنه لوقف إنتاجه، معقبا: "المصنع هيحقق أرباح إزاي".