• الرئيسية
  • الأخبار
  • يستهدف إنتاج 1.2 مليون لوح خشب.. أول مصنع لتدوير مخلفات النخيل بالوادي الجديد

يستهدف إنتاج 1.2 مليون لوح خشب.. أول مصنع لتدوير مخلفات النخيل بالوادي الجديد

  • 82

قال الفريق عبد المنعم التراس، رئيس الهيئة العربية للتصنيع، إن الدولة المصرية تسعى إلى الاهتمام النهوض بمشروع زراعة النخيل، حيث إن محافظة الوادي الجديد تحتوي على العديد من الطاقة النظيفة، لافتًا إلى أن وجود أول مصنع لتدوير النخيل في الوادي الجديد، لاحتوائها على العديد من الأماكن الصالحة لزراعة النخيل، وإنها تعتبر أكبر المناطق كثافة بمناطق زراعة النخيل.


وأضاف الفريق عبد المنعم التراس، عبر مداخلة هاتفية على قناة مصر الأولى، أن المشروع الجديد يستهدف الاستفادة من مخلفات النخيل في صناعة الخشب بدلًا من حرقها بالأسلوب التقليدي، فضلًا عن تخصيص أرض لمحطة الطاقة الشمسية اللازمة للمشروع، مشيرًا إلى أنه من المستهدف إنتاج المصنع لمليون و200 ألف لوح خشب سنويًا.


وأوضح أن المحافظة تتوفر بها الطاقة الشمسية والغاز الطبيعي، مؤكدًا أن تلك العوامل ساعدت الدولة البدء بهذه المحافظة لهذا المشروع، موجهًا الشكر لوزيرة البيئة على جهودها في مجال إدارة المخلفات. 


وأشار إلى أن مصر تضم ما يقرب من 16 مليون نخلة، تحتضن محافظة الوادي الجديد على 2.4 مليون نخلة، ومن المستهدف رفع هذا العدد إلى 5 ملايين نخلة، لافتًا إلى أن العمالة المباشرة التي ستتواجد داخل المصنع ستصل إلى 150 عاملًا.