أستاذ أمراض صدرية تُحذر من حدوث جلطات بعد التعافي من كورونا

  • 123

حذرت الدكتورة مايسة شرف الدين، أستاذ الأمراض الصدرية بطب القصر العيني، من عدم إتباع تعليمات الطبيب من المرضى المصابين بكورونا فيما يتعلق الالتزام بتناول الأدوية خلال المدة المحددة.


وقالت "شرف الدين" إن تحول المسحة من إيجابية إلى سلبية واختفاء الأعراض ليست دليلًا على انتهاء تأثير الفيروس على الجسم.



وأضافت أن هناك أدوية قد تستمر لمدة 3 أسابيع وأخرى لمدى 3 أشهر لمنع حدوث أي تجلطات سواء في الرئتين أو الأمعاء لأنه بعد فترة قد يحدث جلطات حتى بعد التعافي الظاهري بفترة.


وأشارت إلى أن هناك علامات توضح أن الشخص تعافى من الإصابة بالفيروس وتأتي المسحة كأول شيء، وبعد ذلك اختفاء الأعراض، موضحة أن عمل الأشعة المقطعية فور الإصابة ليس صحيحًا ويجب القيام بها بعد 4 أيام من ظهور الأعراض.


وكشفت أن أعراض كورونا تختلف من شخص إلى أخر نتيجة متغيرات السن، الحالة الصحية، لافتة إلى أن المدخن أكثر عرضة للإصابة من غير المدخن بسبب قلة المناعة لديه وكونه أكثر عرضة للمشكلات في الجهاز التنفسي بسبب التدخين.