التضامن: نستهدف محو أمية سيدات الدعم النقدي

  • 83

قالت الدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعى، إنه سيتم التوسع فى برنامج "لا أمية مع تكافل" لحصول الأسر على الدعم، وذلك خلال منتصف العام الجاري، كما أن الوزارة تعمل على تشجيع المرأة فى البداية ثم محو أميتها، من خلال التوسع فى برنامج لا أمية مع تكافل.


وأضافت أن الوزارة تعمل مع المرأة من منظور متكامل وشامل ويتم مراعاتها هى وأطفالها، لافتة إلى أنه كلما كان هناك رعاية لأسرتها كلما تشجعت على الدخول فى سوق العمل، مشيرة إلى أنه سيتم وضع شروط للحصول على القروض منها القراءة والكتابة، كما أنه سيتم دعم أمهات أطفال الحضانات بفرص تمكين اقتصادى، مع التركيز على تنظيم الأسرة واتاحة وسائل تنظيم الأسرة مجانا.



وأوضحت أن الشباب هو من يقوم على تنمية المجتمعات المحلية لذلك أطلقنا وحدات التضامن الاجتماعى بالجامعات، قائلة:" اليوم طلاب "تكافل" منهم من يرتاد الجامعة الأمريكية بمنح من منظمات دولية وجامعة زويل، وكان فخر لنا عندما رأينا 24 طالب من طلاب تكافل، منهم 6 ذوى اعاقة سواء كفيف أو ذوى اعاقة حركية.


وأشارت إلى أنه تم توقيع بروتوكول مع الجمعية الشرعية لدعم أكثر من 300 طالب فى سن الدراسة والماجستير والدكتوراه بكليات معينة مثل الزراعة، لتعظيم الدور الإنتاجي الزراعي، إلى جانب التنسيق مع جمعية الأورمان لاطلاق 2000 لاب توب، للطلاب المكفوفين واتاحة سماعات للطلاب الصم، مشيرة إلى أنه يتم التركيز فى السماعات على أطفال الحضانات.