• الرئيسية
  • الأخبار
  • تفاصيل خطة وزارة التعليم لتوزيع "التابلت" والمحمول على الطلاب من 3 ابتدائي إلى 3 أعدادي

تفاصيل خطة وزارة التعليم لتوزيع "التابلت" والمحمول على الطلاب من 3 ابتدائي إلى 3 أعدادي

  • 124

وضعت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، خطة محكمة خلال السنوات القادمة لتطوير منظومة التعليم والتحول إلى التعليم الإلكتروني بجميع المراحل التعليمية.


ويأتى ذلك بعدما أصبح التعليم الإلكتروني هو الركيزة الأساسية خلال هذه الفترة بعد انتشار جائحة فيروس كورونا بجميع دول العالم، ليصبح التعليم عن بعد هو الوسيلة الأساسية لتلقي الطلاب العلم واستكمال الدراسة، لذلك كان لابد من وضع خطة مستقبلية لتطوير منظومة التعليم والاعتماد على وسائل التعلم الحديثة .


وفي ضوء التحول الإلكتروني الذي أصبحت تسعى إليه وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، قامت خلال السنوات الماضية بتوزيع مليون و800 ألف جهاز تابلت على طلاب الصف الأول الثانوي مزود بشريحة انترنت، ليس ذلك  فقط بل اعتمدت الوزارة بشكل كبير على وسائل التعليم عن بعد خاصة بعد انتشار فيروس كورونا.


كما وفرت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني للطلاب بجميع المراحل التعليمية المنصات الإلكترونية والقنوات التعليمية اللازمة لاستكمال المناهج الدراسية من خلالها.



وأتاحت وزارة التربية والتعليم أيضا مكتبة إلكترونية بجانب بنك المعرفة المصري للاستذكار تضم مختلف المناهج الدراسية الكاملة لجميع الصفوف باللغتين العربية والإنجليزية، كما قامت الوزارة بتوريد 26 ألف شاشة تفاعلية بنهاية ديسمبر عام 2018 للصف الأول الثانوي، وقامت أيضا بإنتاج الفيديوهات والبرامج للتوعية الطلاب والمعلمين.


ووضعت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني خطة مستقبلية على مدار الـ 5 سنوات القادمة والتي يتم البدء في تنفيذها من 2021 من خلال التوسع في عملية الرقمنة عن طريق استحداث منصة تعليمية خاصة بطلاب التعليم الفني وتوفير محتوى تعليمي احترافي يخدم البرامج الدراسية المختلفة وهو مايساعد على التحول نحو التعليم المدمج، والعمل على مشروع الهوية الرقمية للطلاب وإصدار الكارت الذكي.


ليس ذلك فقط بل وضعت وزارة التربية والتعليم خطة مستقبلية لمشروع الانترنت التعليمي من خلال التوسع في توزيع أجهزة التابلت والمحمول واللاب توب لجميع الطلاب بداية من الصف الرابع الابتدائي وحتي الصف الثالث الإعدادي، وربط المدارس الإعدادية بشبكات الانترنت وميكنة الفصول.