إيطاليا: أزمة كورونا أتاحت فرصة كبيرة لعمل المنظمات الإجرامية

  • 51
أرشيفية

أكدت مديرية مكافحة المافيا في إيطاليا، أن الأزمة الصحية الناجمة عن جائحة فيروس كورونا المستجد تمثل فرصة كبيرة بالنسبة للمنظمات الإجرامية.

وكشف التقرير نصف السنوي للمديرية، الذي أوردته وكالة أنباء (آكي) الإيطالية، أن تحليل اتجاه الجريمة بالإشارة إلى فترة الإغلاق بسبب جائحة كورونا أظهر أن منظمات المافيا اتبعت استراتيجية تهدف إلى تعزيز سيطرتها الإقليمية، والتي تعتبر عنصرا أساسيا من أجل بقائها ككيان قائم بحد ذاته وتعد شرطا أساسيا لأي استراتيجية إجرامية لتراكم الثروة.

وأوضح التقرير أن السيطرة الإقليمية وتوافر السيولة قد تهدف إلى زيادة التوافق الاجتماعي من خلال تقديم المساعدة للأفراد والشركات التي تواجه صعوبات، وبالتالي فإن أنشطة المشاريع الصغيرة والمتوسطة (أي تلك الشبكة الاجتماعية والتجارية التي يقوم عليها اقتصاد النظام الوطني بشكل أساسي) تبتلعها الجريمة بمرور الوقت​​ لتصبح أداة لغسيل الأموال غير المشروعة وإعادة استخدامها، لافتا إلى أنه من أجل مواجهة حالة الطوارئ، سيكون تبسيط إجراءات منح العقود والخدمات العامة أمرا لا مفر منه.