نصائح للطلاب وأولياء الأمور فى موسم الامتحانات

  • 71

قال الدكتور حسام صالح استشاري التنمية البشرية، إن الإنسان يجب أن يتمسك بمبدأ في حياته وأن يعمل على تحقيق أهدافه، وأن تكون الرؤية شاملة نفسه ومن حوله لكي يمثل إضافة للحياة ويسعد بها، لأنه إذا ركز على نفسه فقط، فإنه سيصدم بالآخرين وهو ما يؤدي إلى إحباطه.


وأضاف صالح في حواره ببرنامج "صباح الخير يا مصر"، المُذاع عبر القناة الأولى، والفضائية المصرية، أن تركيز الإنسان على إسعاد نفسه يحرمه من الاستمتاع، لكنه عندما يسعد الآخرين فإن شعوره بالسعادة يتضاعف، كما يتفنن الجميع في إسعاده.


وتابع استشاري التنمية البشرية، أن دور الأسر في امتحانات الطلاب مهم وخطير وحاسم جدًا، فيجب أن تكون عامل اطمئنان وراحة وسعادة وتهيئة نفسية لأبنائها، "لازم نفهمهم إن الحياة مش امتحان وبس، لأننا لما بنعلي الخوف عندهم نفقدهم الإحساس والتركيز".


وأردف، أن الطالب يجب عليه التركيز على استنباط واستنتاج المعلومات بدلًا من حفظها عن طريق التكرار والتلقين، "يجب أن يدرب الطالب نفسه على الحل واستذكار المعلومة، والاستعانة بالكتابة والخرائط الذهنية لتثبيت المعلومة والمساعدة على التذكر".


وأوضح: "الناس كلها بتجري على ملخصات بعض، لكن أجمل ملخص في الدنيا اللي الطالب عامله بإيده وراسمه وملونه، ممكن يربطها بمعنى في حياته وأجزاء من الجسم مثل الرأس والكتفين".


وحذر من اقتصار المذاكرة قبل الامتحانات مباشرة، لأنها تجعل المعلومات في الذاكرة المؤقتة، كما نصح الطلاب بعدم الخوف قبل دخول لجنة الامتحانات: "ابتدي اقرأ الأسئلة كلها بنظرة سريعة، وابدأ حل الأسئلة اللي بتريحك وتطمنك، ابتدي بحاجة مشجعة ليك عشان عقلك الباطن يتحول من التوتر والقلق إلى الهدوء".


وأكد أنه يجب التركيز جيدًا في الأسئلة وخاصة أن عددها أصبح أقل، وبالتالي فإن الدرجة أعلى وتعتمد على التركيز والفروقات البسيطة، وبالتالي يجب مراجعتها والإجابة بطمأنينة وأريحية.


كما نصح أولياء الأمور بالابتعاد عن التذمر والصخب والقلق والتوتر والاعتراض: "أسلوب الامتحانات تغير، ويجب تربية الأبناء على الرضا والمرونة وتقبل كل الظروف حتى يمتلك اختيارات متعددة".