وزير التعليم يبحث سبل التعاون مع السفير الألماني

  • 51

استقبل الدكتور طارق شوقى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، السفير سيريل نون، سفير ألمانيا بالقاهرة، لتعزيز سبل التعاون فى مجال تطوير التعليم، وبحث عدة موضوعات ذات الاهتمام المشترك.


وفي مستهل اللقاء، رحب وزير التربية والتعليم بالسفير الألماني، مؤكدًا على العلاقات الوثيقة بين مصر وألمانيا.


وزارة التربية والتعليم  


وخلال اللقاء، استعرض الدكتور طارق شوقي مع السفير جهود الوزارة في عدة ملفات، من أهمها التعاون مع الجانب الألمانى فى إحداث طفرة في مجال التعليم العام والفنى، والاهتمام بالتدريب على التكنولوجيا التطبيقية الحديثة؛ للارتقاء بالقيمة المضافة للتعليم المصري.


وأشار شوقي إلى أن ألمانيا دولة صناعية كبرى ولها خبرات عالمية لاسيما في مجال التعليم الفنى، لابد من الاستفادة منها.


الارتقاء بجودة التعليم  


وقال شوقي، إن التعليم الفنى يركز حاليًا على الارتقاء بجودة المخرج التعليمي بحيث يسمح للطلاب المنافسة في عصر الثورة الصناعية الرابعة، والتركيز على التنمية المهارية للمعلم على مستوى جديد في مجال مبتكر يعتمد على التكنولوجيا المطورة، مضيفًا أن الوزارة تسعى إلى الارتقاء بالتدريب إلى أعلى مستوى وأعلى مهارة تمكنا من المنافسة عالميًا.


الوكالة الألمانية  



وأشاد الدكتور طارق شوقي بدور الوكالة الألمانية للتعاون الدولي فى تقديم مشروع تطوير التعليم المزدوج ودعم الشركاء من القطاعات المختلفة لإعداد الشباب المصري، ورفع الكفاءات، وإرضاء متطلبات سوق العمل.


وأثنى الدكتور الوزير على التعليم الدولى المقدم فى المدارس الألمانية بمصر وتميز خريجيها بمهارات لغوية وإدارية عالية.