عقيل: مؤتمر "النيل من أجل السلام" أوصى بوقف الملء الثاني لسد النهضة

  • 108

كشف أيمن عقيل، رئيس مؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان، التفاصيل المتعلقة بمؤتمر "النيل من أجل السلام" الذي أقيم في أوغندا، باعتباره أول اجتماع للمجتمع المدني لمناقشة أزمة سد النهضة تحت رعاية منظمة المنبر الإفريقي التي تعمل في 21 دولة لفض النزاعات ونشر السلام.


وقال "عقيل" في اتصال هاتفي مع الإعلامية إيمان الحصري ببرنامج "مساء دي ام سي" المذاع على فضائية "دي ام سي"  إن النيل هو شريان حياة وهذا المؤتمر يدعو إلى مناقشة مخاطر ملئ سد النهضة وأن يكون هناك مصالح مشتركة للثلاث شعوب.


وأضاف أن المؤتمر خرج بالعديد من التوصيات والمبادئ من أهمها وقف الملء الثاني لسد النهضة في مقابل أن يكون هناك تعقيدات والعمل لمصلحة الجميع والإشارة إلى المخاطر التي يمكن أن تحدث في الملء الثاني وضرورة العودة إلى المفاوضات وأن يكون هناك اتفاق قانوني ملزم.


وأشار إلى أنه سيكون اجتماعات فرعية لمؤسسات المجتمع المدني بدول حوض النيل للوصول إلى حل عادل بشأن سد النهضة، مؤكدًا ضرورة أن تشمل هذه المبادرة كل الدول الأفريقية التي تتشارك في أنهار للمطالبة بتحقيق العدالة للشعوب كلها.