• الرئيسية
  • الأخبار
  • الزراعة: رفع درجة الاستعداد القصوى خلال عيد الفطر للتصدي للتعديات على الأراضي

الزراعة: رفع درجة الاستعداد القصوى خلال عيد الفطر للتصدي للتعديات على الأراضي

  • 31

قال الدكتور أنور عيسى، رئيس الإدارة المركزية لحماية الأراضي الزراعية، إن الإدارة هي المنوط بها الحفاظ على الرقعة الزراعية ومتابعة التعديات عليها، والتي هي ثروة قومية والتعدي عليها نوع من الإرهاب، معقبًا: "الأراضي الزراعية خط أحمر والتعدي عليها جريمة في حق الأجيال القادمة؛ لكونها عالية الخصوبة والإنتاجية والجودة".


وأضاف "عيسى"، خلال حواره مع مراسلة برنامج "الآن" المذاع عبر فضائية "إكسترا نيوز"، اليوم الأربعاء، أن تكلفة استعواض الفدان الواحد من الأراضي المتعدى عليها تبلغ من 150-200 ألف جنيه، موضحًا أن هناك تعليمات مشددة من وزير الزراعية للإدارة برفع درجة الاستعداد القصوى خلال فترة عيد الفطر.


وتابع رئيس الإدارة المركزية لحماية الأراضي الزراعية، أنه تم تشكيل غرف عمليات بالإدارة المركزية وغرف عمليات بجميع المديريات والإدارات الزراعية وتوجيه تعليمات صارمة لمهندسي حماية الأراضي بالمتابعة والإزالة في المهد لأي مخالفات خاصة في اجازات عيد الفطر.


ونوه، بأنه منذ 25 يناير وحتى الآن فقدنا نحو 90 ألف فدان مما نتج عنه نقص في الانتاجية بما يكلف الدولة عملة صعبة؛ نتيجة استيراد المحاصيل الاستراتيجية، مناشدًا فلاحي مصر بالحفاظ على الأراضي الزراعية، مشيرًا إلى أنه يمكن للمواطن التواصل عبر الخط الساخن 19561، و15500، ورقم فاكس 33374364، للإبلاغ عن أي تعدي على الأراضي الزراعية، وتم إحالة المخالفة وتحرير المحاضر اللازمة وإزالة المخالفة في المهد والإحالة للمحاكمة العسكرية.