"البيئة" تحارب التلوث بـ222 ألف شجرة

  • 104

أعلنت الدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، خطة لتشجير المحافظات، بهدف تحسين نوعية الهواء والاهتمام بالمناطق الأكثر تعرضا للصناعات الملوثة، من خلال تشجير عدد من الشوارع والميادين، حيث تُزرع أنواع الأشجار الملائمة لكل منطقة والتي تتميز بسرعة النمو والقدرة على تحمل .

١-كشف "فؤاد"، عن الانتهاء من أعمال التشجير بمنطقة التبين، ضمن خطة الوزارة السنوية لتشجير المناطق الأكثر تلوثا.


٢-وأوضحت وزيرة البيئة أنه تم زراعة عدد٣٠٠٠ شجرة بشوارع منطقة التبين، وهي شارع حديد وصلب والثروة المعدنية ومصانع الأسمنت والكورنيش وشارع الملاءة، حيث زُرعت أشجار تيكوما وأكاسيا وبنجامبنا، والتي تتميز بقلة الاحتياجات المائية وقدرتها على امتصاص الملوثات.


٣- وأضافت وزيرة البيئة أنه تم البدء في توفير ٢٢٢ ألف شجرة لزراعتها في ٢١ محافظة والقرى التابعه لها.


٤-كما تم تشجير الطريق المؤدي إلى المتحف القومي للحضارة بالفسطاط والمناطق المحيطة به بـ١٥٠ شجرة.


٥-وأشارت فؤاد، إلى الانتهاء من زراعة ١٠ آلاف شجرة في عدد من المدارس والجامعات والمعاهد في بعض الأحياء والمدن.


٦- وتابعت الوزيرة، أنهم بدأوا في إنشاء مشتل بيئي على مساحه ٥ أفدنة بمدينة الخارجة، وذلك ف إطار البروتوكول المبرم بين وزارتي البيئة والزراعة ومحافظة الوادي الجديد.


٧-وأكدت على استمرار تنفيذ حملات التشجير بمختلف محافظات الجمهورية بالتعاون مع الجهات المعنية والمجتمع المدني بهدف غرس روح المشاركة المجتمعية والعمل على نشر ثقافة التشجير والحفاظ على البيئة والموارد الطبيعية.