المفوض الإثيوبي لسد النهضة: مصر لم تستشرنا عند بناء السد العالي

  • 47

قال الدبلوماسي بوزارة الخارجية، وعضو فريق التفاوض الإثيوبية  بسد النهضة زريهون أبيبي، إن إدعاءات مصر بأن السد سيقلل من إمدادات المياه هو اتهام كاذب وشائع بحسب مزاعمه.




دول  المنبع 

وفي مقابلة حصرية مع وكالة الأنباء الإثيوبية، قال عضو فريق التفاوض بشأن سد النهضة، زريهون أبيبي، إنه من الأفضل العمل مع الإخوة في دول المنبع وتشكيل لجنة قوية جدًا لحوض الأنهار على أساس متين.


ووفقا له، فإن الاستخدام العادل والمنصف والإدارة لنهر النيل وفقا لمبادئ القانون الدولي أمر بالغ الأهمية.


وواصل أكائيبة  قائلاً  إن مصر والسودان تحاول الحفاظ على معاهدات عفا عليها الزمن، قائمة على الاستعمار، وغير عادلة وحصرية، بينما تسعى إثيوبيا جاهدة لتغييرها إلى استخدام وإدارة منصف وعادل لنهر النيل وفقًا لمبادئ القانون الدولي.


إدعاء  كاذب 

وأدعى  على  غير  الحقيقة زريهون إلى أن "إثيوبيا قد قطعت شوطا إضافيا في المفاوضات بشأن سد النهضة الإثيوبي، فقد أظهرت الثقة وحسن النية الذي لم يسبق له مثيل في حوض النيل".


وأشار المفاوض، إلى أنه لم يتم استشارة إثيوبيا أو إبلاغها عندما قامت مصر ببناء سد أسوان وتوسيع مخطط الري الخاص بها، وبالمثل، لم يستشر السودان أبدًا إثيوبيا أثناء بناء سد الوردية أو سد مروي.