• الرئيسية
  • الأخبار
  • "الرعاية الصحية" تتابع سير العمل وتطبيق معايير الجودة العالمية بمنشآتها الصحية في بورسعيد

"الرعاية الصحية" تتابع سير العمل وتطبيق معايير الجودة العالمية بمنشآتها الصحية في بورسعيد

  • 46

قام الدكتور أمير التلواني، المدير التنفيذي للهيئة العامة للرعاية الصحية، بجولة تفقدية لمركزي صحة طب أسرة علي بن أبي طالب والحي الإماراتي التابعين للهيئة بمحافظة بورسعيد، وذلك للاطمئنان على سير العمل بهما والتأكد من التزامهم بتطبيق المعايير الخاصة بالجودة والسلامة والأمان العالمية.


وأشارت هيئة الرعاية الصحية، في بيان لها اليوم، إلى أن الجولة شملت تفقد العيادات المختلفة بالمركزين، ومنها، عيادات طب الأسرة والأسنان والباطنة والأطفال والنساء، وكذلك غرف المعمل والأشعة، بالإضافة إلى متابعة جودة أداء خدمات كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة وذوي الاحتياجات الخاصة، إلى جانب مراجعة المخزون الاستراتيجي للأدوية والمستلزمات الوقائية بالمركزين للحماية ضد فيروس كورونا، والاطمئنان على تقديم أفضل خدمات طبية للمرضى.


كما شملت الجولة أيضًا، التأكد من التزام تلك المراكز ومطابقاتها المعايير الوطنية الموضوعة من الهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية لجودة وسلامة الرعاية الصحية استعدادًا لتسجيلهم لديها، وذلك في ضوء تنفيذ قانون التأمين الصحي الشامل رقم (2) لسنة 2018، والذي يقتضي بضرورة حصول المنشآت الصحية التي تعمل ضمن منظومة التأمين الصحي الشامل الجديد على التسجيل والاعتماد بما يضمن تقديم خدمات صحية بجودة عالمية.


وأكدت هيئة الرعاية الصحية، جهودها المبذولة وسعيها نحو تطبيق جميع منشآتها الصحية من المستشفيات والمراكز والوحدات الصحية المعايير الموضوعة لجودة الرعاية الصحية من قِبل الهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية، خاصة وبعد حصول معاييرها على الاعتماد الدولي من الجمعية الدولية لجودة الرعاية الصحية (الإسكوا)، بما يحقق الوصول لرؤية الهيئة ورؤية مصر 2030 نحو الارتقاء بجودة الحياة الصحية للمواطن المصري من خلال توفير أعلى مستوى من جودة الرعاية الصحية له بمعايير عالمية.


يذكر أن حصول المراكز الصحية على التسجيل وفقًا لمعايير اعتماد مراكز الرعاية الأولية من قِبل الهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية تؤكد جودة مخرجاتها الصحية وضمان توفير أفضل الخدمات للمواطن المصري بما يتواكب مع أعلى معايير السلامة والأمان والجودة العالمية، كما تعد خطوة رئيسية نحو وصول تلك المراكز إلى المرحلة الأكبر وهي الحصول على الاعتماد وفقًا لمعايير مراكز الرعاية الأولية 2021.