• الرئيسية
  • الأخبار
  • متخصصة في ضمور العضلات لـ "الفتح": معدل الإصابة في مصر مرتفع نسبيًا مقارنة بباقي دول العالم

متخصصة في ضمور العضلات لـ "الفتح": معدل الإصابة في مصر مرتفع نسبيًا مقارنة بباقي دول العالم

  • 136

أوضحت ناجية فهمي، مدير وحدة العضلات بجامعة عين شمس، أن معدل الإصابة بالضمور العضلي في مصر مرتفع نسبيًا عن باقي دول العالم، موضحة أن ذلك يرجع للعوامل الوراثية المتعلقة بالأبوين، مشيرة إلى أن معظم تلك الإصابات تكون بين الأطفال وصغار السن، مطالبة بالإسراع في علاج مرضى الضمور العضلي، خاصة أن الأطفال المصابين بهذا المرض يموتون سريعًا، ومن ثم فلا بد من الإسراع في تنفيذ العلاج، بحسب قولها.


وشددت "فهمي" في تصريح لـ "الفتح"، على ضرورة إيجاد وإنشاء مراكز متخصصة يمكن من خلالها تشخيص حالات الضمور العضلي والمساهمة في علاج المرضى، لافتة إلى أهمية أن يكون لدى الدولة طموح في إنتاج علاج الضمور العضلي من أدوية وحقن، موضحة أن مصر قادرة على إنتاج هذا النوع من الأدوية، لا سيما أن مصر لديها مشروع علاجي يسمى "مشروع الجينوم المصري"، وهو يختص بالطفرات الوراثية لكافة الأمراض، ومن بينها الضمور العضلي.


وتوقعت مدير وحدة العضلات بجامعة عين شمس أن مصر قد تكون لديها القدرة على إنتاج أدوية علاج الضمور العضلي خلال عدة سنوات، وأن تدخل مصر عصر العلاج الجيني بصورة أكثر سرعة، لافتة إلى أهمية تفاوض الدولة على العلاجات الحديثة بشكل يتواكب مع تطور الأمراض الحديثة وظهور أنواع متطورة منها.