خبير فيروسات: هذه الفئة الأكثر عرضة للإصابة بسلالة "دلتا"

  • 37

قال يحيى مكي، المتخصص بعلم الفيروسات بالمستشفى الجامعي ليون، إن معظم الإصابات الحالية من سلالة دلتا لفيروس كورونا بين الشباب الذي تم تلقيح أقل من 20% منهم، مؤكدًا أن هذه الفئة العمرية هم الأكثر عرضة للإصابة بهذه السلالة.


وأضاف "مكي" في اتصال هاتفي على فضائية "اكسترا نيوز" اليوم الثلاثاء أن هذه السلالة لها مخاطر كبيرة خاصة أنها تسبب التهابات حادة في القلب والكبد، ولاسيما وأن قابليتها للدخول إلى الخلية أكثر 120 مرة من السلالات الأخرى، كما أن لها هروب مناعي بالنسبة للقاحات وهو ما يجعلها الأكثر خطورة ما بين سلالات كورونا منذ ظهورها.


وفي ذات السياق قال الدكتور محمد الحاج علي، الطبيب والباحث في العلاج المناعي، إن الوضع الوبائي الحالي في المملكة المتحدة البريطانية في ازدياد ملحوظ في أعداد الإصابات، مشيرًا إلى أن الزيادة الأخيرة تعزى إلى السلالة "دلتا" وهي أكثر انتشارًا من 40 إلى 60%.


وأضاف "علي" في حواره عبر سكايب ببرنامج "أحداث اليوم" المذاع على فضائية "اكسترا نيوز" اليوم الثلاثاء أن الزيادة في أعداد الحالات كانت محصورة في الشريحة العمرية 35 عامًا والتي لم تتلقى اللقاح بصورة كبيرة، مؤكدًا أن الحصول على جرعتي من اللقاحات له دور كبير في عدم دخول الحالات إلى المستشفيات بنسبة تجاوزت الـ90%.


وأشار إلى أنه مع شهر ديسمبر المقبل سيكون جميع أفراد المجتمع البريطاني قد حصلوا على جرعتي من اللقاحات مع دخول فصل الشتاء وبالتالي الحصول على مناعة مجتمعية، مؤكدًا أن الجرعتين تحقق كفاءة ممتازة وتساعد في التخفيف من شدة الأعراض السريرية والحاجة إلى العناية التنفسية المشددة.


وأوضح الطبيب والباحث في العلاج المناعي، أن هناك بعض الدراسات التي أشارت إلى أن الأجسام المضادة التي تنتجها اللقاحات تزيد بنسبة من 5 إلى 10 أضعاف بعد الحصول على جرعة ثالثة تنشيطية عقب الجرعة الثانية بـ12 أسبوعًا إلى 6 أشهر.