الصحة تكشف أهمية التبرع بالبلازما لمرضى الهيموفيليا

  • 129

كشفت وزارة الصحة عن أهمية التبرع ببلازما الدم، مشيرة إلى أن مريض الهيموفيليا أي النزف المستمر  يحتاج الي مشتقات البلازما. 


وأوضحت وزارة الصحة أن عدم حصول مريض الهيموفيليا على مشتقات الدم وعوامل التجلط يحدث لهم تدهور سريع في الحالة حيث يحتاج مريض النزف إلى عوامل تجلط يفشل جسمه في تصنيعها.



وحذرت من حدوث مضاعفات عنيفة مثل تشوهات المفاصل التي تؤدي إلى إعاقات مزمنة.

 

جدير بالذكر أن المشروع القومي للتبرع بالبلازما ضمن مبادرة رئيس الجمهورية للتصنيع والاكتفاء الذاتي من مشتقات البلازما، سيضع مصر في مصاف الدول الرائدة في مجال تجميع وتصنيع مشتقات البلازما.


كما أن مصر من أوائل الدول العربية والأفريقية التي سعت لتوطين هذه الصناعة بهدف تأمين احتياجات المرضى من المستحضرات الدوائية المشتقة من البلازما.


 فيما تم تدشين العمل بـ 6 مراكز لتجميع البلازما بـ5 محافظات على مستوى الجمهورية لاستقبال المتبرعين، وهم مركز الدكتور إيهاب سراج الدين لخدمات نقل الدم وتجميع البلازما بالعجوزة محافظة الجيزة، والمركز الإقليمي لنقل الدم بمدينة دار السلام، والمركز الإقليمي لنقل الدم وتجميع البلازما بالعباسية محافظة القاهرة، بالإضافة إلى المركز الإقليمي  لنقل الدم بمحافظة الإسكندرية، والمركز الإقليمي لنقل الدم بمدينة طنطا محافظة الغربية، والمركز الإقليمي لنقل الدم بمحافظة المنيا، كما أنه من المقرر الانتهاء من تجهيز 20 مركزًا خلال العام الجاري.


وأكدت وزارة الصحة أن التبرع بالبلازما أسمى تعبير عن المشاركة المجتمعية والإنسانية لتوفير الأدوية المشتقة من البلازما لإنقاذ حياة المرضى، داعية المواطنين فوق سن 18 عاما بالمشاركة الفعالة في المشروع القومي للتبرع بالبلازما كمتبرعين دائمين بالبلازما دوريا كل أسبوعين، وفقا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، مشيرة إلى أهمية الاستفادة من البلازما التي يقوم الجسم في طبيعته بتجديدها دوريا.