«الصحة»: التبرع بالدم ينقذ 5 فئات

  • 53

كشفت وزارة الصحة والسكان، على أهمية التبرع بالدم، لافتة إلى أن التبرع بالدم يساهم في رعاية الكثير من المصابين ومرضى العمليات الجراحية المتقدمة.


وأوضحت في إنفوجراف، أن التبرع بالدم يساهم في رعاية المصابين باضطرابات الدم والهيموجلوبين الموروثة، والنساء المصابات بالنزيف المرتبط بالحمل والولادة.


وأشارت إلى أن التبرع بالدم مهم للأطفال المصابين بفقر الدم الشديد، والمصابين في الحوادث الكبيرة، مرضى العمليات الجراحية المتقدمة.


‎وقالت إنه يمكن التسجيل كمتبرع بالدم على فيس بوك من خلال: www.facebook.com/donateblood، أو التواصل مع خدمات نقل الدم القومية على الرقم 15366.


وفى سياق أخر، كانت وزارة الصحة والسكان قد أعلنت عن تخصيص 6 مراكز للتبرع بالبلازما تشمل؛ مركز الدكتور إيهاب سراج الدين لخدمات نقل الدم وتجميع البلازما بالعجوزة محافظة الجيزة، المركز الإقليمي لنقل الدم بمدينة دار السلام، المركز الإقليمي لنقل الدم وتجميع البلازما بالعباسية محافظة القاهرة، المركز الإقليمي لنقل الدم بمحافظة الإسكندرية، المركز الإقليمي لنقل الدم بمدينة طنطا محافظة الغربية، المركز الإقليمي لنقل الدم بمحافظة المنيا.


وأوضحت وزارة الصحة والسكان، أن الشروط الواجب توافرها للتبرع، أن يكون المتبرع فوق سن 18 عامًا ويتمتع بصحة جيدة، ولم يتبرع بالدم خلال الـ 3 أشهر الماضية، مشيرًا إلى أنه يتم الحصول على عينة تتراوح بين 250 إلى 750 مل من البلازما حسب الحالة الصحية للمتبرع.


وأكدت أنه يتم سحب كمية من الدم من خلال جهاز يعمل على استخلاص البلازما وإعادة كرات الدم الحمراء إلى جسم المتبرع مرة أخرى أتوماتيكيًا عن طريق مجموعة من الأنابيب ذات الاستعمال الواحد (تستخدم مرة واحدة فقط  للمتبرع)، مع تطبيق كافة الإجراءات الوقائية والاحترازية لفيروس كورونا بمراكز تجميع البلازما وفقًا لبروتوكولات مكافحة العدوى.


ودعت وزارة الصحة والسكان المواطنين فوق سن 18 عامًا بالمشاركة الفعالة في المشروع القومي للتبرع بالبلازما لتوفير الأدوية المشتقة من البلازما لإنقاذ حياة المرضى، حيث يساهم المشروع في تحقيق الاكتفاء الذاتي من مشتقات البلازما لتوفير الأدوية الخاصة بعلاج العديد من الأمراض المزمنة وأمراض الدم والكبد والكلى والحروق، موضحًا أنه يتم تعويض كمية البلازما التي يتم سحبها عن طريق الإكثار من شرب المياه والسوائل.