أسامة الهتيمي لـ "الفتح": حزب الله سبب في أزمة الوقود اللبنانية

  • 25

قال أسامة الهتيمي، الكاتب الصحفي المتخصص في الشأن الإيراني، إن إيران متسبب رئيسي عبر ميليشيات "حزب الله" في أزمة الوقود اللبنانية؛ لأن "حزب الله" اللبناني متورط في عملية الانهيار الاقتصادي التي تشهدها البلاد، وأنه وفقًا للتقارير الأمنية اللبنانية، فإن الحزب متسبب رئيس في إشعال أزمة الوقود، ومتورط في تهريب كميات كبيرة من البنزين والمازوت بطريقة غير شرعية عبر عشرات المعابر بين لبنان، وسوريا تتحكم فيهم ميليشياته.


وأكد الهتيمي في تصريح "خاص" سابق عن أزمة الوقود في لبنان، أن ميليشيات إيران في لبنان يبيعون النفط اللبناني المسروق للسوريين للاستفادة بفارق الأسعار، مضيفًا أن أسعار الوقود في سوريا أكبر بأضعا كثيرة عن الأسعار داخل لبنان، وأن ميليشيا "حزب الله" تمول أنشطتها العسكرية داخل لبنان وخارجها من مثل تلك الأموال الغير شرعية.


وأشار إلى أن "حزب الله" لا يُهرب النفط اللبناني فقط، ولكن يُهرب أغلب المواد الغذائية للمدن السورية بفارق أسعار خيالي، وبطرق غير شرعية، مشددًا على أن رئيس البنك المركزي اللبناني رياض سلامة، أكد خسارة لبنان أكثر من 4 مليار دولار من الأموال سنويًا نتيجة تهريب المواد إلى سوريا بطرق غير شرعية، بالرغم من أنها مدعومة من الحكومة اللبنانية.