• الرئيسية
  • الأخبار
  • "خبير تربوي" لـ "الفتح": المبادرات الرئاسية لطلاب المدارس تقضي على ظاهرة التسرب من التلعيم

"خبير تربوي" لـ "الفتح": المبادرات الرئاسية لطلاب المدارس تقضي على ظاهرة التسرب من التلعيم

  • 20

أشادت بثينة عبد الرؤوف، الخبير التربوي، بالمبادرة الرئاسية التي تضمن توقيع الكشف الطبي على التلاميذ، مؤكدة أنها مبادرة جيدة يجب تشجعيها وتبنيها، خاصة أن لها آثار جانبية كثيرة وعدة، كما أنها ستخفف العبء عن كاهل كثير من الأسر المصرية، لاسيما تلك الأسر الفقيرة أو المتواجدة في المناطق الريفية.

وأوضحت عبد الرؤوف في تصريح للفتح، أن المبادرة الرئاسية لها تأثيرها الإيجابي ليس على صحة التلاميذ وفقط، بل على مسار العملية التعليمية ككل، مؤكدة أن المبادرة جنبا إلى جنب مع مبادرة التغذية المدرسية، سيكون لها دورا فعالا في القضاء على بعض المشكلات التعليمية مثل ظاهرة التسرب من التعليم على سبيل المثال.

وأكدت الخبير التربوي أن هناك أسر فقيرة لا تكون لديها القدرة على تغطية نفقات أولادها وتلبية احتياجاتهم، ومن ثم فإنهم يلجأون إلى منعهم من الذهاب إلى المدرسة فيما يعرف بأسم ظاهرة التسرب، موضحة أن المبادرات الرئاسية سيكون لها دورا حيويا في الحد من تلك الظاهرة، فإحدى هذه المبادرات ستوفر للتلميذ التغذية، والأخرى ستوفر له العلاج، وبالتالي سيخف عبء ثقيل عن كاهل الأسر.