التفاصيل الكاملة لمطالبة ليبيا بعودة مليون عامل مصري

  • 68

كشفت ليبيا عن مخططات وتوقيتات عودة مليون عامل مصري إلى أراضيها، ضمن مخطط إعادة إعمار البلد الأفريقي الذي مزقت أوصاله الصراعات.

وقال وزير العمل والتأهيل بحكومة تصريف الأعمال في ليبيا على العابد، إن عودة العمالة المصرية إلى ليبيا، تأتي ضمن مخطط إعادة الإعمار وعودة الحياة الذي أطلقه رئيس الحكومة عبدالحميد الدبيبة بشأن مشاريع التنمية، مشيرًا إلى أن أول رحلة طيران مباشر تحمل عمالة مصرية، ستصل مطار معيتيقة في العاصمة الليبية طرابلس في 30 سبتمبر الجاري.

وأوضح العابد، في تصريحات نشرها المركز الإعلامي لوزارات وهيئات ومؤسسات حكومة ليبيا، أن العمالة المصرية ليست غريبة على السوق الليبية، مشيرًا إلى أنها مطلوبة من الشركات والأفراد، التي باتت الآن تستطيع جلب العمالة حسب مشروعاتها، أو النشاط الفردي.

وأشار إلى أن العمالة المصرية ستكون اليد التنفيذية لمشاريع إعادة الإعمار في بيبيا، إلا أنه قال إن هناك ضوابط لجلب العمالة المصرية، على الشركات الليبية مراعاتها، وهي: أن يكون نسبة 30% من العمالة محلية، و20% نسبة تدريب للشباب المحليين، على أن يكون الباقي من العمالة المصرية.

الوزير الليبي أكد وصول وفد فني من وزارة القوى العاملة المصرية خلال الأيام القليلة المقبلة، لإتمام عملية الربط الإلكتروني بين البلدين، مشيرًا إلى أن القاهرة وطرابلس، ستضعان أساسات الربط والضوابط، لضمان انسيابية العمالة.

وتعهد الوزير الليبي بتقديم تسهيلات للعمالة المصرية،التي ستكون محركة لعجلة الإنتاج، لتسهيل انسيابيتها، وللتسهيل على بلاده في حصرها ومتابعتها ومعرفة أماكن عملها، تفاديا لدخولهم في العصابات المنظمة أو الهجرة غير الشرعية، أو استغلالهم من بعض الجهات الأخرى.

وكشف العابد، عن أن بلاده تتعاون مع شركات تقنية، لإطلاق تطبيقات على الهواتف الذكية، لتسجيل العمالة الوافدة، مشيرًا إلى أن بلاده تتحمل مسؤولية أي عامل سيسجل في هذه التطبيقات أمام الدولة القادم منها.

وأكد أن الإجراءات التي تعمل عليها بلاده بشأن استجلاب العمالة، تأتي لإرسال رسالة إلى الدول التي ينتمي إليها تلك العمالة، بأن ليبيا دولة منظمة في عملية جلب العمالة.