• الرئيسية
  • الأخبار
  • خوفًا من الأمراض.. أهالي شارع ترعة عبد العال2 بالجيزة يشكون تراكم القمامة.. ورئيس الحي: "العيب في المقاول".. صور

خوفًا من الأمراض.. أهالي شارع ترعة عبد العال2 بالجيزة يشكون تراكم القمامة.. ورئيس الحي: "العيب في المقاول".. صور

  • 45
أزمة القمامة في شارع ترعة عبدالعال

اشتكى سكان شارع ترعة عبد العال2 - المتفرع من شارع العشرين بفيصل التابع لحي بولاق الدكرور، بمحافظة الجيزة، في رسالة لخدمة "شكاوى الناس" بجريدة "الفتح"، من تضررهم لوجود أكوام كبيرة للكسر والحجارة، بسبب إهمال المقاول المسئول عن توسعة ورصف الطريق.

وتخوف سكان الحي من تحول أكوام الكسر والحجارة إلى مقلبًا رسميًا للقمامة، خصوصًا مع ظهور ووجود النباشين، في ظل قيام بعض المارة بإلقاء القمامة عليه في توقيت متأخر من الليل.

يقول الدكتور حاتم صيدلي أحد القاطنين بالشارع، في شكواه: كوم الحجارة تحول إلى مقلب للقمامة، حيث يقوم النباشين بجمع القمامة وفرزها أمام المساكن وهذا لا يليق وشكل غير آدمي وملوث جدًا للبيئة.

ويضيف مصطفى العدوي- صاحب محل عطارة، وأبرز المتضررين بسبب تجاهل مسئولوا حي بولاق الدكرور، أن كوم الحجارة عطل الطريق وحجب الزبائن عن المحل، كما أن إلقاء القمامة عليه تسبب فى انتشار الروائح الكريهة أمام الزبائن، كما أن أكوام الحجارة والكسر التي تحولت إلى مقلبّا أغلقت الشارع بالكامل وأمام المحل كليًا.

من جهتها، تواصلت جريدة "الفتح" مع م. عبد الله نور، رئيس حي بولاق الدكرور، الذي أكد أن المقاول المسئول عن الطريق هو السبب في هذا الإهمال الجسيم، لافتا أنه شكّل لجنة من قيادات الحي لمعاينة المشكلة وإلزام "المقاول" برفعها على الفور.

وتابع "نور" في تصريح لـ "الفتح": "العيب في المقاول" وليس مسئولوا الحي، لذا قمت بتوقيع خصومات عاجلة على المقاول عن كل يوم تأخير، حيث سيتم رفع هذه الأكوام قبل أن تتحول فعليًا إلى أكوام من القمامة، لاسيما أنها وسط الكتلة السكنية.

بدوره، تواصل "محرر الجريدة" مع النائب محمد الحسيني، عضو مجلس النواب عن حزب مستقبل وطن، من أجل التوصل مع المسئولين والضغط لحل تلك المشكلة، حيث تعهد النائب بمتابعة الأزمة ومحاولة حلها في القريب العاجل.