أستاذ طرق: المحاور الجديدة ساهمت في خفض معدل الحوادث بنسبة من 25 إلى 40%

  • 13

قال الدكتور حسن مهدي أستاذ هندسة الطرق والنقل، إن الدولة المصرية اهتمت بقطاع النقل منذ عام 2014 باعتباره قاطرة التنمية وداعم لمشروعات التنمية المستدامة.


وأضاف "مهدي"، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج "صباح الورد" المذاع عبر فضائية "ten"، اليوم السبت، أن هناك جولات ميدانية متكررة للرئيس عبد الفتاح السيسي للوقوف على جودة وسرعة تنفيذ الأعمال الخاصة بشبكة الطرق والنقل البري، لافتًا إلى أن المحاور المرورية الجديدة تؤدي لتحقيق سيولة مرورية وخفض أزمنة الرحلات ومعدلات الحوادث، وسرعة ويسر الوصول للمدن الجديدة وعلى رأسها العاصمة الإدارية الجديدة.


وتابع أستاذ هندسة الطرق والنقل، أن المحاور الجديدة تأتي في إطار دراسة علمية متكاملة لإنشاء شبكة متكاملة مرتبطة ببعضها، بما يساهم في تحقيق سيولة مرورية للتيسير على المواطنين، كما أنها ساهمت في خفض معدل الحوادث بنسبة من 25 إلى 40% بشهادة الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء.