• الرئيسية
  • الأخبار
  • خاص.. وكيل الأزهر السابق: الاعتداء الصهيوني سيتوقف عندما يتحد الشعب الفلسطيني

خاص.. وكيل الأزهر السابق: الاعتداء الصهيوني سيتوقف عندما يتحد الشعب الفلسطيني

  • 12
الدكتور عباس شومان، وكيل الأزهر الشريف السابق

عقب الدكتور عباس شومان، وكيل الأزهر الشريف السابق، على قرار المحكمة الإسرائيلية بمنح اليهود السماح لهم في "الصلوات الصامتة" في الأقصى الشريف. قائلًا: إن القرار الإسرائيلي يُعد اعتداءً صارخًا ضد الفلسطينيين، ويخالف كل المواثيق والقوانين الدولية في ظل صمت المجتمع الدولي على الانتهاكات التي تحدث ضد المقدسات والاستفزاز المستمر لمشاعر المسلمين".

وأشار "شومان" في تصريحات خاصة لـ "الفتح" إلى أن الاعتداء الإسرائيلي سيظل مستمرًا حتى يتحد الشعب الفلسطيني في حكومة واحدة، ويجب فورًا وقف أي تناحر بين الفصائل لتَقوى شوكتهم ضد العدوان؛ لأن شوكتهم ضعيفة بسبب تلك الخلافات، ليظل بعدها استمرار الدعم المصري والعربي للقضية الفلسطينية.

وتابع: "لا بد من تحركات عربية واسعة ومؤثرة؛ فمن المفترض أننا تجاوزنا الحروب، لكن مع تكاتف القوى الفلسطينية واستعادة لحمتها؛ بجانب تضامن الأمة العربية والإسلامية، سيكون الدافع الأكبر لردع ووقف العدوان الصهيوني وانتهاكاته الصارخة".

واستطرد: أنه يجب على جميع الفصائل الفلسطينية الاستجابة والإنصات جيدًا إلى المساعي والتوصيات المصرية لوحدة الصف؛ فهي السبيل الوحيد لمواجهة جرائم الاحتلال ضد المقدسات الإسلامية والأقصى الشريف.