• الرئيسية
  • الأخبار
  • حقيقة فرض قيود على إعفاء الأيتام وأبناء المرأة المطلقة من المصروفات المدرسية

حقيقة فرض قيود على إعفاء الأيتام وأبناء المرأة المطلقة من المصروفات المدرسية

  • 21


تداولت بعض وسائل الإعلام والمواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي أخبارًا تُشير إلى فرض قيود على الإعفاءات من المصروفات المدرسية للطلاب الأيتام وأبناء المرأة المطلقة خلال العام الدراسي الجديد 2021-2022.

 وتواصل المركز الإعلامي لمجلس الوزراء مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، والتي نفت تلك الأنباء، مؤكدةً أنه لا صحة لفرض أي قيود على الإعفاءات من المصروفات المدرسية للطلاب الأيتام وأبناء المرأة المطلقة خلال العام الدراسي الجديد 2021-2022.

 وأوضحت أن المادة الثامنة من القرار الوزاري رقم "119" لسنة 2021، والخاصة بتحديد الفئات المعفاة من سداد المصروفات المدرسية، تسري على كافة الطلاب الأيتام وأبناء المرأة المطلقة خلال العام الدراسي الجديد 2021-2022، دون تحديد أي شروط أو قيود إضافية على هذا الإعفاء.

وأشارت إلى أنه يحق للطلاب غير القادرين على دفع المصروفات المدرسية وغير المدرجين ضمن الفئات المعفاة من المصروفات، التقدم ببحث اجتماعي لوزارة التضامن الاجتماعي وتسليمه إلى الإخصائي الاجتماعي بالمدرسة لتطبيق الإعفاء من سداد المصروفات ومقابل الخدمات الإضافية، والأنشطة الطلابية المقررة بالمدارس.