وزير الخارجية الأمريكي : إثيوبيا ستنفجر من الداخل خلال أيام

  • 73
أبي أحمد رئيس الوزراء الإثيوبي

حذر وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن، الجمعة، من "انفجار داخلي" في إثيوبيا يؤدي إلى اضطرابات ذات تأثير مدمر على المنطقة، إذا لم تكن ثمة مبادرة من الحكومة والقوات المتحالفة ضدها إلى إجراء مفاوضات، فيما فرضت واشنطن عقوبات على إريتريا على خلفية حرب تيجراي.

ونقلت "سكاي نيوز عربية"، تصريحات بلينكن أمام الصحفيين أن عدم التوصل الى اتفاق بين الطرفين "سيؤدي إلى انفجار إثيوبيا من الداخل، وستكون لذلك تداعيات على دول أخرى في المنطقة، وهو أمر كارثي بالنسبة إلى الشعب الإثيوبي وبلدان المنطقة".

وأفاد أن "المسار الآخر هو وقف جميع الأعمال العسكرية الجارية والتفاوض على وقف حقيقي لإطلاق النار لضمان وصول المساعدات الإنسانية إلى كافة المناطق حيث يحتاج إليها السكان".

وتابع "أعتقد أن ذلك ليس ممكنا فحسب، بل هو ضروري. ويمكنني القول لكم إن الولايات المتحدة تعمل جاهدة لدعم جميع الجهود الساعية للدفع بإثيوبيا في هذا الاتجاه".

كما فرضت الولايات المتحدة عقوبات على الجيش والحزب الحاكم في إريتريا، التي اتهمتها بالمشاركة في الحرب في إقليم تيجراي الإثيوبي.

وأفادت رئيسة مكتب العقوبات التابع لوزارة الخزانة الأمريكية أندريا غاكي: "ندين الدور المتواصل الذي يقوم به الأطراف الإريتريون الذين يساهمون في العنف في شمال إثيوبيا، والذي قوّض استقرار وسلامة الدولة ونجمت عنه كارثة إنسانية".


أبي أحمد رئيس الوزراء الإثيوبي