"الأوميكرون" متحور كورونا يثير القلق.. وخبراء يطالبون بمزيد من التدابير

  • 65

أثار متحور كورونا الجديد الأميكرون قلق المجتمع الدولي، حيث طالب خبراء بمزيد من التدابير والإجراءات الوقائية لمواجهة هذا الفيروس اللعين، وحتى لا يسبب مزيدا من الخسائر الاقتصادية للشعوب عالميا ودوليا.

جنوب افريقيا نقطة الانطلاق

متحور الأوميكرون تم اكتشافه للمرة الأولى في أقصى بلاد القارة السمراء، وتحديدا في دولة جنوب افريقيا، إذ أن أغلب حالات الاصابة التي تم تسجيلها، كانت لأشخاص قادمين من بلاد البافنا بافانا، وقد سجلت دولا أوربية عدة وجود إصابات للمتحور الجديد.

وخوفا من تفشي السلالة الجديدة، قررت العديد من الدول ومن بينها مصر، وقف الطيران من وإلى دولة جنوب افريقيا، فيما وسعت بعض الدول دائرة الاشتباه فقررت وقف الطيران من وإلى جنوب افريقيا بالإضافة إلى 6 دول مجاورة لها.

القارة السمراء تثير مخاوف العالم

وبحسب مراقبين، فإن العالم يتخوف من أن تصدر القارة السمراء الكثير من السلالات الجديدة لفيروس كورونا، حيث أرجع المراقبون السبب في ذلك إلى انخفاض نسبة التلقيح في هذه القارة، إذ لم تحصل افريقيا على الحصة الكافية من لقاحات كورونا التي تم اكتشافها في الدول الغربية.

وكانت منظمة الصحة العالمية انتقدت من قبل عدم العدالة في توزيع لقاحات كورونا، كما أفادت تقارير إعلامية محلية وعالمية بأن الفقر حال دون حصول افريقيا على حصة كافية تساعدها في التصدي لفيروس كورونا وسلالاته المختلفة.

منظمة الصحة العالمية تحذر

بدورها، حذرت منظمة الصحة العالمية من متحور "الأومكرون"، مؤكدة أنه يعد خامس سلالة من سلالات فيروس كورونا التي تعتبر مثيرة للقلق، لاسيما بعد إعلان المنظمة أن المتحور الجديد قد يصيب الأطفال، وأنه قد يكون الأكثر انتشارا من كل السلالات السابقة.

وأعربت المنظمة عن تخوفها من أن يعرقل المتحور الجديد عملية التلقيح التي تسعى إليها دول العالم، مؤكدة أن ذلك سيمثل خيبة أمل قوية لدول العالم أجمع.

تور محمد عز العرب، استاذ الكبد والمستشار الطبي للمركز المصري للحق في الدواء، إن سلالة الأوميكرون "omicron" أصبحت حديث العالم كله، مؤكدا أن جميع الأوساط العالمية بما فيها الاوساط الطبية والسياسية بل وحتى الأوساط الاقتصادية، تنتبه جيدا وتترقب آخر تطورات السلالة الجديدة لفيروس كورونا.

وأشار عز العرب في تصريحات لـ "الفتح" إلى أن الاقتصادي العالمي تأثر كثير منذ الإعلان عن متحور الأوميكرون، موضحا أن البورصات العالمية تهاوت وأسعار النفط انخفضت بسبب المخاوف من سرعة انتشار هذه السلالة وتأثيرها، مؤكدا أن الأوساط الطبية لديها نفس التخوفات أو ما يزيد.

وأوضح استاذ الكبد أن مشكلة سلالة الأوميكرون تكمن في شقين اثنين، أولهما أن المؤشرات ترجح أن تلك السلالة هي الأسرع انتشار من كل سلالات كورونا السابقة بما في ذلك متحور دلتا، وثانيهما أن هناك تخوفات كبيرة من قدرة سلالة الأوميكرون على الهروب من الأجسام المناعية ومن اللقاحات.

وأكد عز العرب أن الأوميكرون تمكن من إحداث طفرة في تسلسله الجيني، وأحدث 50 طفرة على غلافه الشوكي، مشيرا إلى أن ذلك التحور والتطور الرهيب هو ما يثير المخاوف من قدرة الفيروس على مواجهة اللقاحات والاجسام المناعية، مؤكدا أن تلك المخاوف إذا تحققت؛ سيعني ذلك أن المعركة مع كوفيد 19 قد عادت إلى نقطة البداية من جديد.