الأزهر للفتوى: استطعنا لم شمل أكثر من 65 ألف أسرة

  • 16

أعلن المدير التنفيذي لمركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية الدكتور أسامة الحديدي، أن وحدة «لم الشمل»، استطاعت حل نزاع في 65 ألف أسرة، وحافظت على تلك الأسر من التفكك، وذلك من إجمالي 71 ألف نزاع أسري عُرض على الوحدة منذ إنشائها، حسبما قال خلال فعاليات حملة «العنف الأسري وخطره على المجتمع»، التي أطلقها المركز بالتعاون مع المجلس القومي للمرأة، والتي تضمنت قافلة توعية بمحافظة الإسماعيلية.

ودعا علماء المركز إلى ضرورة الحذر من المخاطر الجسيمة التي يسببها العنف على وحدة الأسرة والمجتمع، مبينين أن العديد من حالات العنف كانت سببًا في تفكك الأسرة ونشوب الخلاف بين الزوجين أو انفصالهما، مؤكدين خلال لقائهم بشباب وعائلات الإسماعيلية، أن العنف سلوك مرفوض بكل أشكاله، لما له من ضرر على كيان الأسرة والمجتمع.

ويشار إلى أن شيخ الأزهر الشريف الدكتور أحمد الطيب أنشأ وحدة «لم الشمل» في إبريل 2018، كوحدة متخصصة لحل الخلافات والنزاعات الأسرية، والمواريث، والخلافات بين الأقارب والجيران، سواء كانت خلافات مالية أو اجتماعية.