ندوة بـ "صيدلة طنطا" لمواجهة الإدمان وتحديات التنمية

  • 7
ندوة جامعة طنطا

نظم قطاع شئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة بكلية الصيدلة جامعة طنطا بالتعاون مع الهيئة العامة للإستعلامات، اليوم، ندوة تثقيفية بعنوان "الإستراتيجية القومية لمواجهة الإدمان وتحديات التنمية في مصر".

أقيمت الندوة تحت رعاية الدكتور محمود ذكي رئيس الجامعة والدكتور حمدي شعبان القائم بأعمال نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، والدكتور ضياء رشوان رئيس الهيئة العامة للإستعلامات وتحت إشراف الدكتورة نهلة العشماوي عميدة كلية الصيدلة، والدكتورة سحر الحجار وكيل كلية الصيدلة لشئون خدمة المجتمع، وسمير مهنا وكيل وزارة الإعلام بوسط وشرق الدلتا.

أكد الدكتور حمدي شعبان حرص الرئيس عبدالفتاح السيسي على بناء الإنسان والاهتمام بالشباب، مشيدًا بالإنجازات والمشروعات القومية الكبرى والمبادرات الصحية لخدمة المواطنين، مؤكدًا أهمية تحليل الكشف عن المخدرات داخل المؤسسات الحكومية والهيئات وفرض العقوبات على المتعاطين للحد من هذه الظاهرة الخطيرة والمدمرة.

كما أشار نائب رئيس الجامعة إلى الآثار السلبية للإدمان والتدخين والتفكك الأسرى، وخطورة أصدقاء السوء وأهمية دور الأسرة في متابعة أبنائها.

أشادت الدكتوره نهلة العشماوي عميد كلية الصيدلة بدور جامعة طنطا التثقيفي والتوعوي والتنوير بكافة قضايا المجتمع بالتعاون مع الهيئة العامة الاستعلامات. كما ثمن سمير مهنا جهود جامعة طنطا برئاسة الدكتور محمود زكي رئيس الجامعة فى تنفيذ عديد الندوات التثقيفية.

من جانبه أشار محمد مصطفى خبير السموم والمخدرات بمصلحة الطب الشرعي بوزارة العدل والمستشار العلمي بصندوق مكافحة الإدمان التعاطى إلى أنواع المخدرات وأضرارها، موضحًا أهمية الكشف المبكر عن تعاطي المخدرات، كما تحدث في نهاية اللقاء عن قانون 2021/73 والخاص بفصل متعاطي المخدرات من الخدمة.

شارك فى اللقاء الدكتورة أمل الكباش وكيل الكلية لشئون التعليم والطلاب والاستاذة الدكتوره امل مصطفى وكيل الكلية للدراسات العليا والبحوث، ولفيف من أعضاء هيئة التدريس والعاملين والطلاب.