• الرئيسية
  • الأخبار
  • باحث يمني: إيران تسعى للانتصار في فيينا وأمريكا تعول على العقوبات ووضع طهران الاقتصادي

باحث يمني: إيران تسعى للانتصار في فيينا وأمريكا تعول على العقوبات ووضع طهران الاقتصادي

  • 29
محادثات فيينا

قال حسين صوفي، الصحفي والباحث اليمني، إنَّ خبر ة إيران السابقة في التعامل مع فكرة العقوبات والضغط الاقتصادي الناجم من العقوبات لم يساعدها على عبور الأزمة الاقتصادية، وأنَّ العلاقان الإيرانية الغير مباشر مع دول بعينها وجماعات وتنظيمات مسلحة تسعى وراء النفط التي ساعدتها على تخفيف حدة أثر العقوبات، لم تفلح في النهاية.

وأشار الصحفي والباحث اليمني، في تصريحات خاصة لـ"الفتح"، إلى أن طهران لا تسعى فقط في محادثات فيينا إلى إلغاء العقوبات، إنما تسعى بقوة لإعادة أمريكا إلى الاتفاق النووي الإيراني مع إدارة باراك أوباما، وإحراج واشنطن بتعهدها بالالتزام بالاتفاق وعدم الانسلات منه مرة أخرى.

وأكد الباحث اليمني، أنَّ العقوبات الأمريكية كانت شديدة على إيران، وساهمت في  أزمات إيران الاقتصادية الحالية عن أي عقوبات سابقة، ولفت إلى أنَّ التعويل على خبرة إيران في التكيف مع العقوبات، وحسن التعامل معها لم ينجح هذه المرة وهوا ما تعول عليه أمريكا

وتتواصل في فيينا اجتماعات الجولة الثامنة من محادثات إحياء الاتفاق النووي الإيراني، وسط قلق غربي من استمرار طهران في نشاطاتها النووية، ومساع نحو “اتفاق مؤقت” ينهي مخاوف الجانبين ولو بشكل جزئي.

محادثات فيينا