باحث يمني: عدة أنظمة عالمية تساعد إيران وتشتري نفطها بكميات كبيرة

  • 8
أرشيفية

قال حسين الصوفي، الصحفي والباحث اليمني، إنَّ كثير من الأنظمة في العالم والشرق الأوسط تستفيد من النفط الإيراني، وتشتريه بسعر أقل من السعر العالمي، موضحًا أنَّ الدول الثمانية المعفاة من العقوبات تشترى نفط طهران بكميات كبيرة، وتساعدها في عدوانها وجرائمها.

وأكد الصوفي في تصريحات خاصة لـ"الفتح"، أنَّ إيران لن تسلم نفسها لواشنطن ولن تتنازل عن السلطة والنفوذ التي وصلت إليهم في الشرق الأوسط، موضحًا أنها لن تخرج من سوريا أو اليمن أو لبنان، ولن تخفض الإنفاق العسكري ولن تتخلى عن البرنامج النووي.

وأشار الباحث اليمني إلى أن إيران ستقدم تنازلات في فيينا، حتى ولو أظهرت عكس ذلك، لأنها في النهاية لن تستطيع مضاهاة الولايات المتحدة الأمريكية، ومن تلك التنازلات أن تؤخر الوصول لأهدافها كالبرنامج النووي، بالإضافة إلى أن طهران لها مصالح مع واشنطن أيضًا.

ونوه الصحفي والباحث اليمني، أن طهران منذ الثورة الإيرانية عام 1979 قائمة على فكر تصدير الثورة ونشر المذهب الشيعي والمشروع الفارسي ، وبالتالي لن تتجرد من كل هذا أمام عقوبات واشنطن لأن طهران لن تأمن الولايات المتحدة، كما أنَّها لن تخرج سالمة من تلك العقوبات.


أرشيفية