• الرئيسية
  • الأخبار
  • معارض سوري: الجولان ستعود للسيادة السورية في الوقت الذي ترحل فيه عائلة الأسد

معارض سوري: الجولان ستعود للسيادة السورية في الوقت الذي ترحل فيه عائلة الأسد

  • 32
مرتفعات الجولان المحتلة

قال تيسير النجار المحلل السياسي السوري، إن استمرار احتلال مرتفعات الجولان السورية؛ انتهاك صارخ للقانون الدولي وحقوق السوريين على أراضيهم، واستيطان مرفوض للاحتلال الصهيوني، الذي يعبث بالأراضي الإسلامية والعربية في سوريا وفلسطين، مضيفًا أن احتلال الجولان لن يعني ملكيتها.

وأكد المحلل السياسي السوري، في تصريحات خاصة لـ"الفتح"، أن احتلال هضبة الجولان، لن يغير من حقيقة ملكيتها لدولة وشعب سوريا، وأنَّ الاحتلال الصهيوني للأراضي السورية لن يعطي للمحتل أي حقوق عليها، مشددًا على أن الجولان ستعود للسيادة السورية في الوقت الذي ترحل فيه عائلة الأسد عن سوريا.

وأوضح الخبير السياسي السوري، أنَّ الاحتلال الصهيوني متمسك بالجولان لما لها من موقع استراتيجي يشرف على الأراضي الفلسطينية والأردنية والسورية، ويمثل مصدرًا رئيسيا للماء الواصل للأرضي الفلسطينية، ولذلك فإنَّ الكيان الصهيوني يرى في السيطرة على الجولان حماية وأمن لاحتلاله للأراضي الفلسطينية.

ويذكر أن أهالي الجولان أعلنوا تمسكهم بانتمائهم لسوريا وبهويتهم العربية السورية ومواصلتهم التصدي لمشاريع الاحتلال التهويدية، بما فيها مشروع المراوح الهوائية الذي يخطط الاحتلال لإقامته على الأراضي الزراعية التي تعود ملكيتها لأهالي الجولان.


مرتفعات الجولان المحتلة