بركات الفرا: إعمار قطاع غزة أمر ضروري وعاجل وجميع الفلسطينيون يثقون بمصر

  • 12
معدات مصرية في غزة

قال السفير الفلسطيني السابق بالقاهرة، بركات الفرا، إن إعمار قطاع غزة أمر ضروري وعاجل، وأن البنية التحتية مدمرة بشكل كامل في القطاع، وأن أكثر من 75 ألف فلسطيني بلا مأوى بعد عدوان الاحتلال على القطاع في 2014، ومايو 2021، مضيفًا أن القطاع يعاني من نقص الكهرباء، والماء، والغذاء، والمستشفيات خاوية، والمدارس تضررت من القصف، كما سقطت مئات المنازل وتضررت آلاف الأبراج السكنية.

وشدد الفرا في تصريح خاص لـ "الفتح"، على ضرورة تدخل المجتمع الدولي واتخاذ خطوات عملية للحل السياسي، وضمان إعمار غزة دون أي قصف من الاحتلال الصهيوني، وإلا فكيف يتم الإعمار ما لم يأمن الفلسطينيون عدوانًا صهيونيًا جديدًا على القطاع.

وأثنى السفير الفلسطيني على الجهود المصرية في تقديم يد العون للفلسطينيين، موضحًا ارتفاع مؤشرات نجاح الإعمار إذا ضمنت مصر عدم تعرض الاحتلال لجهود الإعمار بالإضافة للمانحين الدوليين والأمم المتحدة.

وأكد الفرا أن جميع الفصائل تثق في مصر، وأن حماس تعلم أن الرئة التي يتنفس منها قطاع غزة هي مصر، لأن الاحتلال أغلق كل المعابر عدا المعابر المصرية.

واستبعد السفير السابق، وجود أي اتفاق حالي بين حركتي فتح وحماس بشأن حكومة عاجلة من أجل الإعمار، معلًلا ذلك بالخلاف القائم بين الفصيلين وعدم إتمام المصالحة، مؤكدًا أن استمرار الانقسام عار على جبين كل من يعطل غسل هذا العار، وجريمة بحق الشعب الفلسطيني.


معدات مصرية في غزة