• الرئيسية
  • الأخبار
  • بلجيكا تقر العمل 4 أيام بالأسبوع وتجاهل الموظف لاتصالات المديرين خارج الدوام

بلجيكا تقر العمل 4 أيام بالأسبوع وتجاهل الموظف لاتصالات المديرين خارج الدوام

  • 143
أرشيفية

 أقرت بلجيكا حزمة من قوانين العمل، تنص على العمل لمدة 4 أيام أسبوعيا مع منح للموظف حق تجاهل الاتصالات بمختلف أشكالها المتعلقة بالعمل في غير ساعات الدوام.

وحسب موقع سبوتنيك، قال رئيس الوزراء البلجيكي ألكسندر دي كرو، في مؤتمر صحفي إن قوانين العمل الجديدة تتضمن سلسلة من "الإنجازات الكبيرة للعمال".

وأضاف دي كرو في بيان له، "سوق العمل لدينا يتغير، وسيكون العامل من الآن قادرا على تقسيم جدول عمله الأسبوعي بشكل أفضل على أربعة أيام بدلاً من خمسة والاستفادة من يوم راحة إضافي كل أسبوع".

وأوضح رئيس الحكومة البلجيكية إن الحكومة تريد بهذه القوانين الجديد "منح الشعب مزيدا من الحرية في حياتهم ومنح الشركات مزيدا من الحرية في الطريقة التي يتم بها شغل وقت العمل".

ولفت دي كرو إلى أنه إذا أرادت الحكومة البلجيكية معالجة نقص العمالة فينبغي لها اتخاذ أكبر عدد ممكن من الإجراءات لضمان أن يتمكن الناس من الجمع بين حياتهم المهنية والخاصة.

وتمنح القوانين البلجيكية الجديدة العاملين في الشركات، الحق القانوني في قطع الاتصال عن العمل في نهاية يوم العمل، وتجاهل الاتصالات الواردة لهم من رؤسائهم في العمل خارج ساعات الدوام الرسمية.

وبمقتضى القوانين الجديد لن يتوقع أصحاب العمل والمديرون بعد الآن من موظفيهم قراءة رسائل البريد الإلكتروني الخاصة بهم خارج ساعات العمل.

وشدد بيان الحكومة البلجيكية على الحدود بين الحياة العملية والحياة الخاصة، مؤكدا أنها "أصبحت أكثر قابلية للاختراق"، مما يستلزم المزيد من الحدود للموظفين.

في السياق ذاته، منحت القوانين الجديدة للعمال الحق في الحصول على التدريب من أصحاب العمل، بواقع ثلاثة أيام من التدريب، على أن تزيد إلى أربعة أيام بحلول عام 2023 وخمسة أيام بداية من عام 2024.


أرشيفية