"الضاد والوحي" .. ماذا تعرف عن اللغة العربية؟

  • 783
اللغة العربية

تحتوي اللغة العربية على 28 حرفًا معروفة لدى الجميع، ورغم كونها لغة مميزة بسمات فريدة وعديدة، إلا أن أحد مميزاتها التي تتفرد بها عن غيرها حرف "الضاد" الشهير ، الذي لا يوجد سوى في اللغة العربية، والعرب وحدهم القادرون على نطق صوت هذا الحرف، فلك أن تطلق العنان لخيالك، لا يوجد لغة ولا أي كلمة أجنبية في كل لغات العالم تحمل حرق الضاد أو صوته غير اللغة العربية.

قالوا في الضاد "ض"

تغنى الشعراء العرب  بحرف الضاد على وجه التحديد، وقد أشاروا إليه في بعض قصائدهم مثل المتنبي وغيره، ومن الأبيات التي تحدثت عن الضاد هذه الأبيات

لا تقل عن لغتي أم اللغاتِ              إنها تبرأ من تلك البنات

لغتي أكرمُ امٍّ لم تلد لذويها           العُرب غيرَ المكرمات

ما رأت للضاد عيني اثراً                    في لغاتِ الغربِ ذات الثغثغات

إنّ ربي خلق الضادَ                          وقد خصها بالحسنات الخالدات

ويقول الأصمعيّ الذي نسبه إليه الجاحظ في القرن 3 للهجرة في كتابه البيان والتبيين: "ليسَ للروم ضاد، ولا للفرس ثاء، ولا للسريان ذال"، وهيَ مقولة تدلّ على تفرّد اللغة العربيّة بصوت الضاد، وغير الشعر، قام آخرون بتأليف كتب تخص حرف الضاد مثل رسالة الفرق بين الضاد والظاء للصاحب بن عباد.

اللغة العربية والمرادفات

وتتمتع اللغة العربية بمرونةٍ هائلة، واتتها بفضل الاشتقاق الذي لم يبلغ في لغة من اللغات مبلغه في العربية من سعةٍ وانضباط واطراد، "، واللغة العربية هي إحدى اللغات السامية، وقد مرت بمراحل تطور عديدة من أهمها التنقيط وتطوير النحو والصرف والتشكيل إلى أن أصبحت من أهم اللغات العالمية. وهي من أغنى اللغات من حيث عدد الكلمات والمرادفات، واللغة العربية وهي اللغة التي حملت الكثير من الرسائل الإنسانية وقد ساهمت بحفظ ثقافة الشعوب الناطقة بها.

لغة الثراء والدقة

من أهم مميزات العربية أن الأصل الواحد فيها يتوارد عليه مئات من المعاني، بدون أن يقتضي ذلك أكثر من تغيرات في حركات أصواته الأصلية نفسها مع زيادة بعض أصوات عليها أو بدون زيادة، وأن كل ذلك يجري وفق قواعد مضبوطة دقيقة نادرة الشذوذ، ولم تصل أية لغة سامية أخرى في ذلك إلى ما وصلت إليه العربية من ثراءٍ ودقة

لغة القرآن الكريم

وأكثر ما يميز اللغة العربية أن الله عز وجل زينها بأن نَزَّل القرآن بها، وجاءت باللغة العربية حروف الذكر الكريم، وجاء رسالة الإسلام على لسان نبينا محمد صلى الله عليه وسلم باللغة العربية، إذًا فالعربية لغة الوحي على لسان جبريل عليه السلام، ولغة القرآن الكريم ولغة الحديث الشريف.

اللغة العربية